تنظيم الدولة يقتل عشرات الجنود بدير الزور   
الثلاثاء 10/4/1437 هـ - الموافق 19/1/2016 م (آخر تحديث) الساعة 1:41 (مكة المكرمة)، 22:41 (غرينتش)

أعلنت وكالة أعماق التابعة لتنظيم الدولة الإسلامية مقتل 57 -على الأقل- من الجيش السوري ومليشيات الدفاع الوطني، إثر معارك السيطرة على كتيبتي الصواريخ والصاعقة في دير الزور (شرقي البلاد).

وفي سياق ذي صلة، أعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان -في بيان صدر الاثنين- أن تنظيم الدولة سيطر على أراض من قوات النظام بالقرب من مدينة دير الزور في إطار هجوم مستمر لليوم الثالث على التوالي، في وقت أشارت فيه وسائل إعلام رسمية إلى أن هجوم التنظيم أسفر عن مقتل ثلاثمئة شخص.

وقال المرصد إنه لم ترد بعد أي معلومات عن مصير أكثر من أربعمئة شخص قيل إن التنظيم اختطفهم عندما بدأ هجومه على المناطق الخاضعة لسيطرة النظام في مدينة دير الزور (مركز محافظة دير الزور) السبت الماضي.

ويفرض تنظيم الدولة -الذي يسيطر على معظم محافظة دير الزور- حصارا منذ مارس/أذار الماضي على ما تبقى من المناطق الخاضعة لسيطرة النظام في المدينة.

والاثنين هو اليوم الثالث في الهجوم الذي يشنه التنظيم على بلدتي عياش والبغيلية اللتين تقعان شمال غرب مدينة دير الزور.

وقال المرصد إن التنظيم يسيطر الآن على مناطق في جنوب وغرب البغيلية، بالإضافة إلى معسكر لقوات الصاعقة على مقربة من بلدة عياش.

وقال مصدر حكومي سوري إن الجيش صدّ الاعتداءات لكن التنظيم مستمر في هجماته.

وكانت الأمم المتحدة حذرت قبل أيام من أن نحو مئتي ألف شخص ما زالوا محاصرين في دير الزور، ويواجهون نقصا حادا في المواد الغذائية، ويعانون من أوضاع إنسانية متدهورة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة