طالبان تتعهد بتوسيع القتال شمال أفغانستان شتاء   
الخميس 1428/10/21 هـ - الموافق 1/11/2007 م (آخر تحديث) الساعة 10:21 (مكة المكرمة)، 7:21 (غرينتش)
حاجي منصور نفى تلقي طالبان دعما إيرانيا

تعهد القائد العسكري في حركة طالبان الأفغانية حاجي منصور داد الله بتوسيع دائرة القتال إلى شمال البلاد خلال فترة الشتاء المقبلة.
 
ونقلت رويترز عن منصور قوله في شريط فيديو بث على الإنترنت أمس "إن شاء الله تعالى نأمل من الله أن تستمر الحرب في الشتاء بنفس القوة كما هي الآن".
 
وقال بلغة الباشتو في الفيديو الذي حمل عناوين فرعية بالعربية "إن عملياتنا مشتعلة في الولايات الجنوبية وسوف نصل إلى نفس الوتيرة في الولايات الشمالية".
 
وكان حاجي منصور تولى قيادة قوات طالبان في إقليم هلمند جنوب البلاد في مايو/ آيار خلفا لشقيقه الملا داد الله الذي قتل في غارة للقوات البريطانية.
 
وفي سياق متصل نفى منصور تلقي طالبان مساعدات من إيران معتبرا ذلك ادعاء أميركيا. وقال إنهم" يبحثون عن شيء يحتجون به حتى يبرروا هزيمتهم أمام العالم".
 
ونقلت تقارير صحفية أمس مصرع نحو 50 من مقاتلي طالبان وأربعة جنود حكوميين في اشتباكات جنوبي البلاد, فيما أكدت الحركة سيطرتها على مواقع خلال نفس المعارك.
 
وجاءت الاشتباكات بعد وفاة الزعيم القبلي الموالي للحكومة الملا نقيب، الذي كان يسيطر على المنطقة, مما ترك المنطقة الشمالية المؤدية لقندهار مكشوفة.
 
وتخوض طالبان مواجهات شبه يومية مع القوات الأميركية والبريطانية في ولاية هلمند.
 
ولقي أكثر من 370 مدنيا مصرعهم هذا العام في عمليات حلف الأطلسي ضد مقاتلي طالبان، حسب تقديرات عمال الإغاثة والمسؤولين الحكوميين.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة