لبنان يعتقل 7 مشتبه بصلتهم بالقاعدة   
الأربعاء 20/4/1433 هـ - الموافق 14/3/2012 م (آخر تحديث) الساعة 10:01 (مكة المكرمة)، 7:01 (غرينتش)
السلطات تتفاوض مع أحد مخيمات اللاجئين الفلسطينيين في لبنان لتسليمها زعيم الخلية (الجزيرة-أرشيف)

اعتقل الجيش اللبناني سبعة أشخاص -منهم جنديان- للاشتباه في انتمائهم لما وصفها بـ"شبكة سلفية" ذات صلة بتنظيم القاعدة، قال إنها خططت لتنفيذ هجمات على أهداف عسكرية.

وقالت مصادر أمنية لبنانية أمس الثلاثاء إن العناصر المعتقلة كانت تسعى إلى تفجير قواعد عسكرية، وأضاف أنها جندت فردين من الجيش وهما صف ضابط بدرجة رقيب وطالب بكلية عسكرية وخمسة مدنيين.

وأكدت المصادر أن السبعة المشتبه بهم اعتقلوا منذ عشرة أيام، مشيرا إلى أن الجيش اللبناني يتفاوض مع السلطات التي تدير أحد مخيمات اللاجئين الفلسطينيين في لبنان بشأن تسليم زعيم الجماعة الذي قالت إنه فلسطيني.

ومن جهته، كشف مصدر لبناني آخر أن المشتبه بهما اللذين ينتميان للجيش أحيلا على محكمة عسكرية منذ أربعة أو خمسة أيام، وأكد أن القضية الآن في يد القضاء اللبناني.

وكان رئيس وزراء لبنان نجيب ميقاتي قد أعلن الاثنين الماضي للصحفيين أن الجيش اكتشف "خلية سلفية" قال إنها كانت تنوي القيام بأعمال تخريبية، وتعمل بين شمال لبنان والمخيمات الفلسطينية.

وأضاف ميقاتي أن الجيش قام بالتحقيقات وأن الموضوع بات بيد القضاء، مؤكدا أن هذه الخلية ليس لها علاقة بالموضوع السوري.

يذكر أن الجيش اللبناني شن عام 2007 حملة استمرت ثلاثة أشهر على جماعة فتح الإسلام في مخيم نهر البارد للاجئين الفلسطينيين في شمال لبنان.

وتؤكد الأمم المتحدة أن قرابة 425 ألف فلسطيني يعيشون لاجئين في لبنان، معظمهم يعيشون داخل 12 مخيما في ظروف مزرية.   

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة