الأمن اليمني يقتل مشتبها بارتباطه بالقاعدة   
الثلاثاء 26/12/1427 هـ - الموافق 16/1/2007 م (آخر تحديث) الساعة 4:33 (مكة المكرمة)، 1:33 (غرينتش)
اليمن يشهد العديد من المحاكمات في إطار الحرب على ما يسمى الإرهاب (الفرنسية-أرشيف)
قتلت قوى الأمن اليمنية شخصا يشتبه في ارتباطه بتنظيم القاعدة كان قد فر من سجن بصنعاء في فبراير/ شباط الماضي.
 
وقال مصدر مسؤول بوزارة الداخلية إن الشخص الذي فر من سجن الأمن السياسي "مطلوب أمنيا على ذمة اشتراكه في التخطيط لأعمال إرهابية" وأن الداخلية رصدت تحركاته وتعقبتها في إحدى مديريات محافظة أبين، ويدعى القتيل ياسر ناصر الحميقاني.
 
وأوضح المصدر أن "أجهزة الأمن اشتبهت بشخص ملثم يحمل سلاحا آليا, وعند إيقافه للتأكد من هويته بادر بإطلاق النار وقام برمي قنبلة يدوية على رجال الأمن مما اضطرهم إلى إطلاق النار" وأسفر عن ذلك إصابة اثنين من ضباط الأمن وإصابة المطلوب إصابة بليغة توفي على أثرها.
 
يُذكر أن اليمن ينسق عملياته الأمنية ضد من يشتبه في أنهم أعضاء بالقاعدة, مع الولايات المتحدة، بعد هجمات 11 سبتمبر/ أيلول 2001. وتجري حاليا محاكمات لعدد من الإسلاميين في إطار ما يسمى الحرب العالمية على الإرهاب المستمرة منذ خمس سنوات.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة