خمس دول تستعد لعضوية مجلس الأمن   
الثلاثاء 1424/8/19 هـ - الموافق 14/10/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

خمس دول تسعى لعضوية مجلس الأمن الدولي
تستعد الجزائر وبنين والبرازيل والفلبين ورومانيا لشغل خمسة مقاعد بمجلس الأمن المؤلف من 15 عضوا العام القادم حيث لا يلقى ترشيحها أي معارضة.

وقالت المتحدثة باسم الجمعية العامة للأمم المتحدة ميشيل مونتاس أمس الاثنين إن تنافسا بدأ ينشأ بين بنين وموريتانيا على أحد المقاعد الخمسة التي ستصبح شاغرة اعتبارا من يناير/ كانون الثاني المقبل لكن موريتانيا انسحبت من التنافس.

وسيخلف المرشحون الذين سينتخبون في 23 أكتوبر/ تشرين الأول لفترة عامين كلا من بلغاريا والكاميرون وغينيا والمكسيك وسوريا التي ستنتهي فترة عضويتها بحلول 31 ديسمبر/ كانون الأول.

ومجلس الأمن هو المسؤول عن حفظ السلام والأمن الدوليين ويمكن أن تكون قراراته ملزمة قانونا لكافة أعضاء الأمم المتحدة.

وتختار معظم التجمعات الإقليمية مرشحيها بالتناوب، وكان من الطبيعي أن يحل دور موريتانيا عن مقعد غرب أفريقيا في المجلس مع ترشيح بنين لنفس المقعد في المرة التالية التي يخلو فيها مقعد.

وقالت مصادر دبلوماسية إن بنين قررت دخول التنافس مبكرا ووافقت موريتانيا على الانسحاب في الوقت الراهن.

وتنقسم العضوية بمجلس الأمن إلى ثلاث مجموعات، ويحفظ ثلث المقاعد للأعضاء الخمسة الدائمين أصحاب حق النقض "الفيتو" وهم الولايات المتحدة وروسيا وبريطانيا وفرنسا والصين، ويتم انتخاب خمسة من بين الأعضاء العشرة الباقين سنويا.

وإلى جانب الدول الخمس الدائمة العضوية ستبقى ألمانيا وإسبانيا وباكستان وتشيلي وأنغولا في المجلس عام 2004 حيث إنها شغلت مقاعدها في يناير/ كانون الثاني الماضي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة