جامعة بومباي تحارب الاغتصاب بمنع الملابس القصيرة   
الخميس 1426/5/16 هـ - الموافق 23/6/2005 م (آخر تحديث) الساعة 19:06 (مكة المكرمة)، 16:06 (غرينتش)
الممثلات الهنديات أصبحن مثالا تحتذي به الطالبات في اختيار الملابس (رويترز-أرشيف)
تدرس جامعة بومباي الهندية منع الإناث الدارسات والعاملات فيها من لبس الثياب القصيرة تحاشيا لعمليات الاغتصاب التي انتشرت في البلاد.
 
وقال مسؤولو الجامعة إنهم يفضلون أن ترتدي المنتسبات إلى الجامعة الملابس الهندية الوطنية.
 
وأوضح نائب رئيس الجامعة فيجاي خولي أن الملابس القصيرة والمثيرة تشتت تركيز الطلاب وتؤثر بالتالي على استيعابهم. ولم تحدد الجامعة الفترة الزمنية التي سيخرج فيها هذا القرار إلى حيز الوجود، مشيرة إلى أن القرار قد يتخذ قبل نهاية العام الجاري.
 
ولكن الطالبات اللاتي يربطن ذوقهن في الملابس بممثلات السينما الهندية هاجمن مشروع القرار الجامعي واعتبرن أن كل ما يتعلق بملابسهن لا يخص إدارة الجامعة، وذكرن أنهن لم يعدن مراهقات أو صغيرات السن لتقرر الجامعة كيفية اختيار ملابسهن.
 
وتقول التقارير إن حالات الاغتصاب تشهد تزايدا مستمرا في الهند، وتشير الجمعيات الإنسانية والحقوقية التي تعنى بحقوق النساء إلى وقوع حالة اغتصاب في الهند كل 30 دقيقة.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة