صاروخ على عسقلان ولا إصابات   
الجمعة 1431/8/17 هـ - الموافق 30/7/2010 م (آخر تحديث) الساعة 13:52 (مكة المكرمة)، 10:52 (غرينتش)
شرطة إسرائيلية تفحص ما تقول إنه موقع سقوط أحد الصواريخ التي أطلقت من غزة
(الفرنسية-أرشيف)
 
ذكرت مصادر إسرائيلية مختلفة أن صاروخا من طراز غراد أطلق من قطاع غزة صباح اليوم وسقط على مدينة عسقلان شمال القطاع محدثا أضرارا دون وقوع إصابات، في حين لم تعلن أي جماعة فلسطينية مسؤوليتها عن الهجوم.
 
فقد صرح رئيس بلدية عسقلان الإسرائيلي بيني فاكنين للصحفيين بأن الصاروخ سقط في حديقة بين المباني، وأضاف "ما من شك أن هذه أخطر واقعة حدثت منذ عملية الرصاص المصبوب" في إشارة إلى العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة أواخر عام 2008.
 
وقال متحدث باسم الشرطة الإسرائيلية إن الصاروخ أطلق من غزة وسقط على منطقة سكنية في المدينة الواقعة على بعد نحو 12 كلم شمال قطاع غزة، دون أن يوقع إصابات.
 
ونقلت الوكالة الألمانية عن شهود عيان أن الزجاج الأمامي لعدد من السيارات والنوافذ بالمنطقة تحطم ودوت صفارات الإنذار بجميع أرجاء المدينة، وأصيب عدد من الأشخاص بحالات هلع.
 
يُذكر أن مدى صواريخ غراد أطول نسبيا من صواريخ قسام البدائية التي تصنع في غزة، ويطورها الجناح العسكرى لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) التي تحملها إسرائيل عادة مسؤولية سقوط مثل تلك الصواريخ.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة