فوز الحزب الحاكم في تشاد بأغلبية برلمانية ساحقة   
الأربعاء 1423/2/19 هـ - الموافق 1/5/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

إدريس ديبي
أحكم الحزب الحاكم في تشاد قبضته على البرلمان بعد فوزه بما يقارب 80% من المقاعد في الانتخابات التي أجريت الشهر الماضي.

وتمكنت حركة الإنقاذ الوطني التي يتزعمها ديبي والأحزاب الحليفة لها من الحصول على 122 من أصل 155 مقعدا يتألف منها البرلمان وذلك في الانتخابات التي أجريت يوم 21 أبريل/نيسان الماضي.

وحصل حزب اتحاد العمل المعارض على تسعة مقاعد، في حين حصل حلفاؤه على مقعدين ليشكلوا معا ثاني أكبر كتلة في البرلمان. وتقاسمت بقية المقاعد مجموعات صغيرة معارضة.

وتدعم نتائج الانتخابات التي أعلنت في وقت متأخر أمس موقف الرئيس التشادي إدريس ديبي في سعيه للارتقاء باقتصاد بلده الفقير ومواصلة جهوده الرامية لإنشاء خط أنابيب لتصدير النفط العام المقبل.

وكان الرئيس إدريس ديبي قد أعيد انتخابه رئيسا للبلاد في الانتخابات الرئاسية التي أجريت في مايو/ أيار العام الماضي، ودخلت حكومته في محادثات مع المعارضة تمخضت عن توقيع الطرفين لاتفاق في يناير/ كانون الثاني الماضي وافقت فيه الأطراف السياسية على إجراء هذه الانتخابات النيابية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة