"عشرة في المائة" يفوز بجائزة "صنع في قطر"   
السبت 1436/2/14 هـ - الموافق 6/12/2014 م (آخر تحديث) الساعة 2:42 (مكة المكرمة)، 23:42 (غرينتش)

سعيد دهري-الدوحة

أعلن مهرجان "أجيال" السينمائي الجمعة عن فوز فيلم "عشرة في المائة" للمخرج يوسف المعضادي بجائزة أفضل فيلم، من بين عشرين فيلما تنافست في برنامج مسابقة "صنع في قطر".

وتدور فكرة الفيلم حول شاب مهووس بهاتفه الجوال إلى درجة الجنون، يساوره القلق بسبب قرب نفاد بطارية الجوال، فيواجه سلسلة من المتاعب النفسية نتيجة اهتمامه الزائد بهاتفه.

وعزت لجنة التحكيم في تقريرها تتويج الفيلم بالجائزة الأولى إلى "بساطة الفكرة وجودة الطرح والتقنية العالية في التنفيذ والتصوير والإخراج".

تقدير وتنويه
ومنحت اللجنة شهادات تقدير لثلاثة أفلام أخرى، هي فيلم "حلم هند" للمخرجة سوزانة المرغني وذلك "للرؤية الفنية المتميزة وشاعرية النص"، وفيلم "تكرير" لغسان كيروز "لجودة الفكرة وجمالية الطرح والتنفيذ"، وفيلم "قرار" للمخرج علي الأنصاري تقديراً "للحرفية العالية في التنفيذ التقني على مستوى الإخراج والتصوير والتمثيل والمؤثرات الخاصة".

كما قدمت اللجنة تحية خاصة وتنويها بالممثلين محمد الحمادي في فيلم "أميركا لا" لهند الأنصاري ومحمد السياري، وسالي المنصوري في فيلم "قرار"، لتميز أدائهم وتمثيلهم المتميز.

لجنة التحكيم منحت شهادات تقدير لثلاثة أفلام أخرى وتحية خاصة وتنويها بأربعة ممثلين (الجزيرة نت)

وأوضح المعضادي المتوج بجائزة أفضل فيلم في مسابقة "صنع في قطر" في تصريح للجزيرة نت، أن موضوع فيلم "عشرة في المائة" ليس مثيرا ولا يحمل بعدا سينمائيا عاليا، وإنما قوته في بساطة الفكرة وجدة الطرح، والعمل على بلورة هذه الفكرة بشكل فني مكثف ومفتوح، جعل بداية الفيلم في نهايته.

نمو مطرد
من جانبها قالت ريم صالح نائبة مديرة المهرجان في تصريح للجزيرة نت إن الأفلام التي تقدمت في هذه الدورة لمسابقة "صنع في قطر" تتميز بجودة ملحوظة ونمو فني مطرد على مستوى التقنيات السينمائية وكتابة النصوص، والرؤية الإبداعية لمعالجة موضوع الفيلم.

وأبرزت ريم أن الهدف ليس إعلان فائز وغير فائز، وإنما تعزيز مهارات المشاركين وتطوير تجربتهم الفنية في الأفلام القصيرة باعتبارها أولى خطوات الصناعة السينمائية.

وأكدت أنه سيتم تبني أفلام المسابقة كلها للمشاركة في المهرجانات العالمية وإعطائها فرصة الحضور في سوق الأفلام القصيرة لمهرجان "كان" السينمائي، بغية إيجاد منصة فنية -غير الدوحة- تحتضن هذه الأعمال.

يشار إلى أن مسابقة "صنع في قطر" شهدت مشاركة عشرين فيلما قصيرا في دورتها الحالية، وهي تشكل ثمرة تعاون بين مؤسسة الدوحة للأفلام ونظام التأمين الصحي الاجتماعي في قطر، إضافة إلى مشاركة سبعة أفلام حرة ومستقلة وستة إنتاجات أخرى فازت في مسابقة تحدي صناعة الأفلام القصيرة "ترشيد" التي نظمت بالتعاون مع مؤسسة الماء والكهرباء احتفالاً بيوم الأرض 2014.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة