حرائق بصهاريج نفط ليبية بعد اشتباكات بالسدرة   
الجمعة 1436/3/4 هـ - الموافق 26/12/2014 م (آخر تحديث) الساعة 19:25 (مكة المكرمة)، 16:25 (غرينتش)
اندلعت النيران في صهريجين للنفط في ميناء السدرة النفطي وسط اشتباكات عنيفة بين قوات اللواء المتقاعد خليفة حفتر وقوات فجر ليبيا للسيطرة على أكبر ميناء لتصدير النفط بالبلاد، كما سقط عدد من القتلى والجرحى بمعارك في بنغازي شرق ليبيا.

وقال مسؤولون ليبيون اليوم الجمعة إن الحريق الذي اندلع أمس الخميس في صهريج بميناء السدرة النفطي بعد إصابته أثناء اشتباكات امتد إلى صهريجين آخرين، وهو ما ينذر باشتعال عدد أكبر من الصهاريج في المنطقة التي يسعى طرفا النزاع للسيطرة عليها.

وأغلق ميناء السدرة ورأس لانوف المجاور له منذ أن توجهت قوة تابعة للحكومة المنبثقة عن المؤتمر الوطني العام في العاصمة طرابلس للسيطرة عليهما ضمن ما تعرف بعملية "الشروق".

وقال المتحدث باسم عملية الشروق إن قوات فجر ليبيا تخوض معارك عنيفة في منطقة الهلال النفطي، مضيفا أن الطيران الحربي التابع لقوات حفتر كثف غاراته على مواقع خاصة بمنطقتي السدرة وبن جوّاد.

واتهم مسؤول أمني بحكومة عبد الله الثني المنحلة أمس الخميس القوات المناوئة بإطلاق النار على الميناء من زوارق حاولت الرسو في السدرة، مشيرا إلى أن القوات الجوية التابعة لحفتر دمرت ثلاثة زوارق حاولت السيطرة على الميناء.

غير أن المتحدث باسم قوات فجر ليبيا إسماعيل الشكري نفى الأمر، وقال إن الطائرات الحربية التابعة لحفتر هي التي قصفت الميناء.

وكانت رئاسة الأركان الليبية قد أعلنت أمس الخميس أن عملية الشروق للسيطرة على الموانئ النفطية تحرز تقدما في جميع المحاور، وهو ما نفته حكومة الثني المنحلة.
 
جنديان من قوات حفتر يشاهدان الدخان المتصاعد ببنغازي جراء المعارك (غيتي)
معارك بنغازي
وفي بنغازي، نقل مراسل الجزيرة عن مصادر محلية أن عددا من القتلى والجرحى سقطوا اليوم الجمعة في اشتباكات بين قوات حفتر وقوات مجلس شورى ثوار بنغازي بالمدينة.

وأوضحت المصادر أن ثلاثة من مقاتلي المجلس أصيبوا بجروح متفاوتة خلال هذه المواجهات، في حين تمكنوا من الاستيلاء على ثلاث دبابات وإعطاب رابعة.

وتدور المعارك خاصة في منطقة الليثي وهي جبهة جديدة بدأ فيها القتال منذ نحو ثلاثة أيام، وتعتبر بحسب قوات حفتر المعقل الرئيسي لتجمعات مجلس شورى ثوار بنغازي، بينما شهد محورا الصابري وسوق الحوت هدوءا نسبيا مع وجود بعض المناوشات بالأسلحة المتوسطة، وفق مراسل الجزيرة نت.

وذكرت وكالة الصحافة الفرنسية أن قوات مجلس شورى ثوار بنغازي استولت على مواقع مهمة في منطقة الليثي جنوبي مدينة بنغازي.

وكان مصدر عسكري قد أكد أمس الخميس لوكالة الصحافة الفرنسية أن 19 جنديا من حراس محطة الكهرباء البخارية غربي مدينة سرت (شرق طرابلس) والتابعين لكتيبة الجالط 136 مشاة التابعة لقوات حفتر قتلوا أمس خلال هجمات لقوات فجر ليبيا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة