قصف بصنعاء وترقب معارك شرسة بالجوف   
الخميس 1437/1/3 هـ - الموافق 15/10/2015 م (آخر تحديث) الساعة 13:31 (مكة المكرمة)، 10:31 (غرينتش)
شنت طائرات التحالف العربي صباح اليوم غارات عنيفة على معسكرات لجماعة الحوثي بالعاصمة اليمنية صنعاء، بينما واصلت المقاومة الشعبية التقدم صوب محافظة الجوف لتحريرها.

وقد قصفت طائرات التحالف العربي معسكر النهدين التابع لمليشيا الحوثي والرئيس المخلوع صالح.

وقال مراسل الجزيرة إن طيران التحالف شن خمس غارات على جبل نُقُم المطل على العاصمة اليمنية، والذي يضم مخازنَ أسلحة ومواقعَ عسكريةً تابعة للحوثي وصالح.

وفي السياق ذاته، قال مراسل الجزيرة إن قيادات من المقاومة الشعبية والجيش اجتمعت صباح اليوم الخميس بأطراف مأرب لوضع اللمسات الأخيرة على الاستعداد لمعركة تحرير الجوف، والتي باتت على وشك البداية.

وبالتزامن مع تقدم المقاومة، قصفت طائرات التحالف الليلة الماضية مواقع لقيادات جماعة الحوثي في محافظة الجوف.

وتعد الجوف ثالث محافظة يمنية من حيث المساحة، وتكتسي بعدا إستراتيجيا لكونها تقع شرق صعدة المعقل الرئيسي لمليشيات جماعة الحوثي، كما تقع على الحدود مع المملكة العربية السعودية.

وكانت مليشيا الحوثي سيطرت على الجوف العام الماضي وأقامت حولها تحصينات عسكرية، مما يرجح شراسة المعارك المرتقبة.

وأكد القيادي في المقاومة حميد بن زايد عافية أن الجيش الوطني بدأ نقل قواته من معسكر "رويك" عند حدود محافظتي مأرب والجوف إلى منطقة السيل داخل محافظة الجوف استعدادا لتحريرها.

ويأتي هذا التحرك باتجاه الجوف بعدما استعاد الجيش والمقاومة بدعم من التحالف معظم محافظة مأرب شرق صنعاء، بعد معارك دامية مع جماعة الحوثي وقوات المخلوع صالح.

وتسعى القوات الموالية للشرعية لاستعادة مأرب والجوف وتضييق الخناق على مليشيا الحوثي في صنعاء، تمهيدا لاستعادتها هي الأخرى.

أما في تعز، فتدور اشتباكات عنيفة بين الجانبين بعد أن قصف الحوثيون بعض أحياء المدينة بقذائف الهاون وحاولوا اقتحامها من الغرب.

video

خطوط الإمداد
وكان مراسل الجزيرة أفاد في وقت سابق بأن طائرات التحالف العربي قصفت أمس خطوط الإمداد لمليشيا الحوثي وقوات صالح بين تعز ومنطقة المخا التي يقع فيها ميناء مهم على ساحل اليمن الغربي.

كما قال مراسل الجزيرة إن 15 من القوات المتمردة قتلوا وأصيب أكثر من عشرين, كما جرح 13 فردا من المقاومة الشعبية في مواجهات عنيفة بين الطرفين في محافظة تعز.

وقالت مصادر محلية إن الاشتباكات تركزت في منطقتي كلابة وثعبات وفي محيط منزل صالح بمنطقة الحجملية.

ويسيطر الجيش والمقاومة على أجزاء كبيرة من مدينة تعز, بيد أن المدينة لا تزال مطوقة تقريبا بالحوثيين وحلفائهم. وقال شهود إن طيران التحالف قصف مطار تعز الدولي مما أسفر عن مقتل أربعة حوثيين.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة