ثلاثون قتيلا في معارك بالصومال   
الخميس 13/11/1436 هـ - الموافق 27/8/2015 م (آخر تحديث) الساعة 13:57 (مكة المكرمة)، 10:57 (غرينتش)

قتل ما لا يقل عن ثلاثين مسلحا الأربعاء أثناء معارك في الصومال بعد كمين نصبه مسلحون من حركة الشباب لموكب تابع للقوات الموالية للحكومة في جنوب غرب الصومال.

وتعرض الموكب للكمين قرب قرية تولو بارواغو في منطقة جيدو الحدودية مع كينيا وإثيوبيا.

وذكر مسؤول محلي حصيلة تشير إلى مقتل 32 مسلحا و11 جنديا, فيما تحدثت حركة الشباب التي تبنت العملية عن مقتل 19 شخصا، وكلهم من صفوف القوات الموالية للحكومة.

وقال المسؤول في السلطات المحلية محمد بورال إن المعارك كانت قوية وسقط 32 مقاتلا من الشباب بينهم قادة كبار, وأضاف أنهم خسروا 11 جنديا فيما أصيب 16 بجروح.

وأعلنت حركة الشباب في بيان أن المسلحين نصبوا بنجاح كمينا ضد موكب عسكري يقل مسؤولين كبارا, مما أدى إلى مقتل 19 شخصا.

وقد تمكنت القوات الموالية للحكومة في الصومال بدعم من قوة الاتحاد الأفريقي من طرد حركة الشباب من مقديشو في أغسطس/آب 2011 من كل البلدات التي كان يسيطر عليها المسلحون, لكنهم لا يزالون يسيطرون على مناطق ريفية كبرى في جنوب البلاد.

وتخلت حركة الشباب في السنوات الماضية عن المعارك التقليدية، وأخذت تقوم بأعمال مسلحة وهجمات انتحارية واعتداءات، بعضها طال العاصمة مقديشو.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة