المعارضة الكشميرية ترفض مليشيات الدفاع الذاتي   
الاثنين 1423/11/17 هـ - الموافق 20/1/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

كشميريون وسط أنقاض منزل دمر في اشتباك مسلح بين قوات الأمن والمقاتلين الكشميريين(أرشيف)
انتقدت كبرى حركات المعارضة الكشميرية بشدة قرار حكومة الولاية تشكيل مليشيات خاصة للتصدي للمقاتلين الكشميريين.

وحذر نائب زعيم حزب المجاهدين معين الإسلام من أن القوة الجديدة ستخلق ما أسماه "عهد الإرهاب" في ولاية جامو وكشمير على غرار ما فعلته في السنوات الماضية قوات العمليات الخاصة الهندية.

واتهم معين الإسلام رئيس الوزراء الجديد مفتي محمد سيد باتباع نهج الحكومة السابقة لحزب المؤتمر الوطني والتي أطلقت لقوات العمليات الخاصة العنان في مواجهة الكشميريين.

وكان محمد سيد تعهد قبيل انتخابه في نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي بحل قوات العمليات الخاصة التي اشتهرت على مدى السنوات الماضية بالعنف وانتهاك حقوق الإنسان.

لكنه أعلن السبت الماضي تشكيل قوة من المتطوعين تبدأ بحوالي 500 شخص يتم تدريبهم على تنفيذ عمليات خاصة. ويعتمد تشكيل القوة أساسا على عناصر الشرطة الخاصة الهندية وبعضهم من المقاتلين السابقين في صفوف الجماعات الكشميرية إلى جانب المتطوعين من سكان القرى من الأقلية الهندوسية في الإقليم.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة