مقتل أربعة أفغان في هجوم لطالبان غربي أفغانستان   
السبت 24/12/1424 هـ - الموافق 14/2/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

القوات الأميركية وحلفاؤها في أفغانستان تتكبد مزيدا من الخسائر (أرشيف - رويترز)
لقي أربعة أفغان من العاملين في نزع الألغام مصرعهم إثر هجوم يعتقد أن عناصر من حركة طالبان شنوه غربي البلاد.

وقال حاكم ولاية فرح قرب الحدود مع إيران حاجي عبد الحي نعماتي إن الضحايا وهم أعضاء في منظمة أفغانية غير حكومية, كانوا متوجهين اليوم من فرح إلى ولاية هرات عندما طاردهم مسلحون يستقلون عربة وأطلقوا النار عليهم.

وكان متحدث عسكري أميركي أعلن مقتل جندي أميركي وإصابة تسعة آخرين بجروح إثر انفجار لغم بولاية غزني جنوبي شرقي أفغانستان. وأوضح أن اللغم انفجر في عربة مدرعة أميركية كانت تقل الجنود العشرة لدى مرورها على طريق أمس الجمعة جنوبي غربي مدينة غزني.

وأضاف أن أربعة من المصابين جروحهم طفيفة، لكن تم نقل اثنين آخرين إلى ألمانيا لخطورة إصابتيهما. ويعد هذا الحادث الثاني للقوات الأميركية في غزني في غضون شهرين حيث قتل سبعة جنود في انفجار الشهر الماضي.

وبذلك يرتفع عدد قتلى الجنود الأميركيين في العمليات العسكرية في أفغانستان إلى 108 منذ بدء الحرب في أكتوبر/ تشرين الأول 2001.

كما لقي جندي ومدني أفغانيان مصرعهما وأصيب ستة آخرون أمس بانفجار في موقع عسكري حكومي في ولاية خوست جنوبي شرقي أفغانستان.

وقال مسؤول كبير بالشرطة المحلية إن الانفجار وقع بعد ساعات من سقوط أكثر من 20 صاروخا قرب مطار خوست حيث تتمركز قوات التحالف بقيادة الولايات المتحدة، وقامت القوات الأميركية على الفور بقصف المنطقة.

ويعتقد أن ولاية خوست من أهم معاقل عناصر حركة طالبان وتنظيم القاعدة جنوبي أفغانستان.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة