مانشستر يهزم توتنهام وينتزع صدارة الدوري الإنجليزي   
الأحد 1424/10/27 هـ - الموافق 21/12/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

صراع على الكرة بين لاعب توتنهام فريدي كانوت ولاعب مانشستر ريو فيرديناند (الفرنسية)

حقق مانشستر يونايتد حامل اللقب فوزا ثمينا على مضيفه توتنهام 2-1 أمس الأحد لينتزع صدارة الدوري الإنجليزي ضمن مباريات الأسبوع السابع عشر.

واستغل مانشستر يونايتد عدم تحقيق أرسنال المتصدر السابق ما هو أفضل من التعادل أمام مضيفه بولتون 1-1 السبت في افتتاح مباريات الأسبوع, وحقق فوزا ثمينا رفع رصيده إلى 40 نقطة بفارق نقطة واحدة عن أرسنال الذي تراجع للمركز الثاني وبات يتقاسمه مع تشيلسي الذي كان تغلب على مضيفه فولهام 1-صفر.

وحسم مانشستر يونايتد نتيجة المباراة في شوطها الأول بتسجيله هدفين، الأول عبر جون أوشي في الدقيقة 16، والثاني عبر الهولندي رود فان نيستلروي.

وضغط توتنهام بقوة في الشوط الثاني ونجح في تقليص الفارق عبر بويت الفارق في الدقيقة 63 دون أن يتمكن من تفادي الخسارة بسبب تألق الحارس الأميركي الآخر تيم هوارد ودفاع الشياطين الحمر بقيادة اللاعب الدولي ريو فرديناند الذي أشرك المدرب أليكس فيرغوسون برغم عقوبة الإيقاف التي فرضها عليه الاتحاد الإنجليزي لمدة ثمانية أشهر اعتبارا من 12 يناير/كانون الثاني المقبل لتخلفه عن موعد فحص للكشف عن المنشطات في سبتمبر/أيلول الماضي.

ثلاثية لساوثهامبتون
وفي مباراة ثانية, تغلب ساوثهامبتون على ضيفه بورتسماوث بثلاثية نظيفة ليتقدم نحو المركز الرابع.

ومنح القائد جيسون دود التقدم لساوثهامبتون من ركلة ركنية سددها مباشرة داخل المرمى في الدقيقة 34, وعزز اللاعب الدولي اللاتفي ماريان باهارس تقدم أصحاب الأرض بهدف ثان من مجهود فردي في الدقيقة 67, ثم اختتم جيمس بيتي الأهداف بهدف ثالث سجل بضربة رأسية في الوقت بدل الضائع.

وبهذه النتيجة، رفع ساوثهامبتون رصيده إلى 26 نقطة مستغلا خسارة فولهام الرابع في الترتيب أمام تشيلسي صفر-1 وتعادل نيوكاسل مع مضيفه تشارلتون صفر-صفر السبت في افتتاح مباريات الأسبوع.

وتختتم مباريات الأسبوع اليوم الاثنين بلقاء مانشستر سيتي مع ليدز.

ترتيب فرق الصدارة

الفريق

النقاط

مانشستر يونايتد

40

تشيلسي

39

أرسنال

39

ساوثهامبتون

26

فولهام

25

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة