21 قتيلا بانهيار مصنع حقائب بباكستان   
الجمعة 1437/1/25 هـ - الموافق 6/11/2015 م (آخر تحديث) الساعة 13:18 (مكة المكرمة)، 10:18 (غرينتش)

ارتفع عدد القتلى إلى 21 في حادث انهيار مصنع شرقي باكستان، وواصل رجال الإنقاذ البحث تحت الأنقاض وسط انتقادات من خبراء لضعف معايير الأمان في جنوب آسيا.

وقال مسؤولو إنقاذ إنه تم انتشال 102 من الناجين من تحت أنقاض المصنع الذي ينتج حقائب تسوق والواقع على بعد عشرين كلم جنوب مدينة لاهور شرقي البلاد، وانهار المصنع أول أمس الأربعاء.

وذكر مسؤول الإنقاذ يونس باتي أنه تم انتشال 21 جثة على الأقل باستخدام معدات بناء ثقيلة وأدوات أخرى.

وفي وقت سابق قال مسؤولون إن من المعتقد أنه كان هناك 150 شخصا داخل المبنى وقت انهياره، لكن مسؤولي الحكومة قالوا إنه يتعين على عمال الإنقاذ التحرك ببطء لتجنب الإضرار بأي من العالقين.

وقال ناجون مصابون إن مالك المصنع -الذي كان يضيف طابقا جديدا للمبنى- تجاهل نصيحة مقاول البناء ومناشدات العمال وقف البناء بعد ظهور تصدعات في الجدران عقب زلزال عنيف وقع الأسبوع الماضي.

وأدى الزلزال -الذي بلغت قوته 7.5 درجات- لمقتل أكثر من ثلاثمئة شخص في باكستان والأجزاء الشمالية من أفغانستان المجاورة، وألحق أضرارا بآلاف المباني.

وتمكن الكثير من الناجين من توجيه عمال الإنقاذ عبر الاتصال بأقارب لهم باستخدام هواتفهم المحمولة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة