الجنود البريطانيون قد يبقون لسنوات في العراق   
الأحد 1425/9/17 هـ - الموافق 31/10/2004 م (آخر تحديث) الساعة 14:11 (مكة المكرمة)، 11:11 (غرينتش)
تناولت الصحف البريطانية الصادرة اليوم عددا من القضايا كان أبرزها التطرق إلى تحذير من أن الجنود البريطانيين في العراق قد يعلقون هناك لسنوات عديدة، إضافة إلى الحملة الانتخابية الأميركية والأزمة السياسية التي تلوح في الأفق داخل إسرائيل، كما تطرقت إلى قضيتي اكتشاف مصل جديد ضد السل والمخاوف من انتشار مرض إنفلوانزا الطيور بأوروبا.
 
"
سياسة بلير في العراق قد تؤدي إلى إبقاء الجنود البريطانيين هناك سنوات عديدة
"
مايكل إنكرام/ديلي إكسبرس
هجوم على بلير
فعن موضوع القوات البريطانية في العراق نقلت صحيفة ديلي إكسبرس هجوم مايكل إنكرام الذي قاد القوات البريطانية في حرب الخليج الأولى على سياسة بلير في العراق قائلا إنها قد تؤدي إلى إبقاء الجنود البريطانيين هناك سنوات عديدة، ولكنه طالب بألا تفت الأحداث الدموية الأخيرة في عضد تصميم القوات على إنجاح الانتخابات هناك.
 
كما تطرق زعماء من حزب المحافظين مثل جون ميجر إلى القضية بالقول "إننا ما زلنا بعيدين عن خط  النهاية". وانضم بذلك إلى عدد من كبار زعماء المحافظين الذين اتهموا بلير بتضليلهم فيما يتعلق بشن الحرب على العراق.
 
معاهدة كيوتو
وتحدثت صحيفة فايننشال تايمز عن معاهدة كيوتو المتعلقة بالمناخ التي ستدخل حيز التنفيذ في الربيع القادم بعد تصديق الدوما الروسي عليها.
 
فقد قالت الصحيفة إن المعاهدة ستبقى مثار خلاف وجدل حيث ما زالت أميركا ترفض التوقيع عليها كما أنه من غير المحتمل تغيير الموقف الأميركي إزاءها حتى لو فاز كيرى بمنصب الرئاسة على ضوء المعارضة الشرسة لها في الكونغرس بشقيه الجمهوري والديمقراطي.
 
ولكن الصحيفة ترى أن التطورات الأخيرة تدفع لصالح المعاهدة ومنها احتمال إعادة فتح النقاش مع أميركا بتأثير من الاتحاد الأوروبي وكذلك ارتفاع  أسعار النفط والعودة لاستخدام المفاعلات النووية لتوليد الطاقة.
 
"
مستشارو كيري يعتقدون أن كلينتون سيلعب دوراً فاعلاً في إلهاب حماس القاعدة الديمقراطية لتأييد كيري خاصة في أوساط السود الأميركيين
"
فايننشال تايمز
كلينتون يناصر كيري
وتناولت الصحيفة كذلك الحملة الانتخابية الأميركية مع دخول الرئيس الأميركي السابق بيل كلينتون حلبة الصراع في الوقت الحاسم من الحملة بطلب من جون كيري بعد أن التزم كلينتون الصمت خلال الفترة الماضية بسبب عملية جراحية وبعدما تبين أن كلا من بوش وكيري متقاربان في حظوظ الفوز.
 
 تقول الصحيفة إن قرار كيري يتناقض مع موقف آل غور قبل أربع سنوات حينما قرر النأي بنفسه عن كلينتون.
 
وأضافت أن مستشاري كيري يعتقدون أن كلينتون سيلعب دوراً فاعلاً في إلهاب حماس القاعدة الديمقراطية لتأييد كيري خاصة في أوساط السود الأميركيين.
 
كارتر يهاجم بوش
أما صحيفة غارديان فتطرقت إلى انتقادات الرئيس الأميركي الأسبق جيمي كارتر للرئيس بوش منهماً إياه باستغلال أحداث 11 سبتمبر/أيلول، كما اتهم كلاً من بوش وبلير بشن حرب غير مبررة وظالمة مبنية على معلومات زائفة.
 
وأوردت الصحيفة كذلك اتهام كارتر لبوش بتجاهل الصراع الفلسطيني الإسرائيلي وحمله مسؤولية الضغينة التي يكنها العالم الإسلامي لأميركا بالإضافة إلى فشله في السير على خطى الرؤساء الأميركيين السابقين فيما يتعلق بمفاوضات منع انتشار الأسلحة النووية.
 
"
رغم تعهد حزب العمل بتوفير مظلة أمان للحكومة فإن زعيم حزب العمل شمعون بيريز لن يقدم هذا الدعم للحكومة في قضايا أخرى
"
غارديان
أزمة إسرائيلية
وتناولت الصحيفة كذلك موضوع الأزمة التي بدت ملامحها تلوح في أفق إسرائيل بشأن خطة شارون للانسحاب من قطاع غزة وما قد يتمخض عنها من تداعيات على الوسط السياسي الإسرائيلي وربما مساومات بين زعماء الأحزاب السياسية خاصة بعد تمرد بعض زعماء الليكود على شارون.
 
تقول الصحيفة إنه بعد تصديق الحكومة على الخطة أمس وتأييد نتنياهو -خصم شارون اللدود- للخطة ومعارضة وزراء من الليكود مثل شارانسكي وعوزي لانداو -رغم تهديد شارون بإقالة الذين يشقون عصا الطاعة في وجهه- فإن المواجهة الحقيقية ستتجلى داخل أروقة البرلمان  الإسرائيلي خلال اليومين القادمين على ضوء تهديد ما يقرب من نصف نواب الليكود بالتصويت ضد الخطة.
 
وتضيف أنه رغم تعهد حزب العمل بتوفير مظلة أمان للحكومة فإن زعيم حزب العمل شمعون بيريز لن يقدم هذا الدعم للحكومة في قضايا أخرى خاصة السياسة والاقتصادية، كما قد يطالب بثمن لهذا الدعم.
 
مصل جديد للسل
وفي شأن طبي تناولت صحيفة إندبندنت نبأ اكتشاف مصل جديد لمكافحة مرض السل الذي عاود الظهور من جديد وأودى بحياة 350 شخصا سنوياً خلال العقد الماضي في بريطانيا.
 
وتقول الصحيفة إن التجارب أثبتت أن المصل الجديد أكثر فعالية وأمناً من المصل السابق الذي تم اكتشافه واستعماله لأول مرة في بريطانيا سنة 1921.
 
إنفلونزا الطيور
وأوردت الصحيفة كذلك نبأ اعتقال شخص تايلندي في بلجيكا لفترة وجيزة بعد محاولته تهريب صقور مصابة بمرض إنفلونزا الطيور مما أثار المخاوف من  انتشار المرض في بلجيكا .
 
وتقول الصحيفة إنه تم إعدام الطيور بعدما أثبتت الفحوص أنها مصابة بالمرض، كما طلبت السلطات من ركاب الطائرة التي كانت تقل التايلندي بمراجعة الأطباء إذا شعروا بأعراض المرض خلال الأيام السبعة القادمة، وطلبت أيضا من التايلندي مراجعة الشرطة خشية أن يكون حاملا لفيروس المرض.
 
وذكرت الصحيفة أن تايلند كانت المصدر الأساسي لمرض إنفلوانزا الطيور الذي قضى على مزارع الدواجن في آسيا وأودى بحياة 30 شخصاً.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة