مقتل ضابط شرطة في انفجار بالقاهرة   
السبت 1435/6/20 هـ - الموافق 19/4/2014 م (آخر تحديث) الساعة 2:00 (مكة المكرمة)، 23:00 (غرينتش)

قتل ضابط شرطة مساء الجمعة في انفجار قنبلة استهدف مركزا لشرطة المرور بالعاصمة المصرية القاهرة، مسفرا أيضا عن إصابة شخص واحد على الأقل.

وقالت وزارة الداخلية المصرية في صفحتها على فيسبوك، إن الانفجار وقع في نقطة المرور أسفل محور ميدان لبنان بمنطقة المهندسين في الجيزة، وأسفر عن مقتل الرائد محمد جمال الدين مأمون من قوة الإدارة العامة لمرور الجيزة، مضيفة أن الأجهزة الأمنية "تكثف جهودها للوقوف على ظروف الحادث وملابساته".

وذكرت تقارير محلية أن الانفجار أسفر أيضا عن إصابة ضابط آخر برتبة مقدم، ونقلت عن شاهد عيان قوله إن مجهولين ألقوا قنبلة على كشك قوة المرور من أعلى جسر وفروا هاربين، مما أحدث دوي انفجار كبير وحالة من الذعر والرعب بين الأهالي والمارة.

وأفاد الصحفي محمد المصري في مقابلة مع الجزيرة بأن خبراء المفرقعات يمشطون حاليا محيط مكان الانفجار للتأكد من عدم وجود عبوات أخرى، مؤكدا أن منطقة الجيزة تشهد منذ أيام "أحداثا أمنية غريبة"، بينها الإعلان عن تفكيك عبوات ناسفة قبل انفجارها.

وأشار المصري إلى أن شهود عيان أخبروه بأن إحدى القنوات المصرية حضرت إلى موقع الانفجار قبل تنفيذه، وبثت بعد ذلك مقطع فيديو يصور الحادثة أثناء وقوعها، مؤكدا أن فيديو التسجيل ما زال موجودا على الموقع الإلكتروني التابع لهذه القناة التي لم يسمها.

ولم تعلن بعد أي جهة مسؤوليتها عن الانفجار الذي يعد الأحدث في سلسلة هجمات على أهداف للشرطة والجيش منذ الانقلاب العسكري على الرئيس المنتخب محمد مرسي في يوليو/تموز الماضي.

وكانت جماعتا "أنصار بيت المقدس" و"أجناد مصر" اللتان تنشطان في سيناء، قد أعلنت كل منهما مسؤوليتها عن هجمات سابقة في القاهرة ومدن أخرى.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة