جاكرتا تمدد الأحكام العرفية في آتشه   
الخميس 1424/9/13 هـ - الموافق 6/11/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

جماعات حقوق الإنسان تحذر من انتهاكات في آتشه (الفرنسية-أرشيف)
أعلنت إندونيسيا اليوم أنها ستمد العمل بالأحكام العرفية في إقليم آتشه المضطرب لمدة ستة أشهر أخرى بعد أن قالت قوات الأمن إنها لن تتمكن من الوفاء بموعد نهائي للقضاء على المتمردين.

وقال وزير الأمن الإندونيسي سوسيلو بامبانغ يودويونو في مؤتمر صحفي "قررت الحكومة تمديد الموعد النهائي لتطبيق الأحكام العرفية ستة أشهر أخرى".

وأعلنت جاكرتا الأحكام العرفية في إقليم آتشه الواقع على الطرف الشمالي لجزيرة سومطرة في 19 مايو/ أيار وشنت هجوما كبيرا لسحق متمردي حركة آتشه الحرة.

وبعد تقارير صحفية عن مزاعم بوقوع انتهاكات وسوء معاملة من قبل الجيش في آتشه منذ إطلاق الأحكام العرفية اتخذت السلطات إجراءات مشددة لمنع الصحفيين المحليين والأجانب من دخول الإقليم، كما منع عاملو الإغاثة الأجانب من الدخول.

ودعا نشطاء حقوق الإنسان صباح اليوم حكومة جاكرتا المركزية لإنهاء عملياتها في آتشه والعودة للمفاوضات، وأشار بيان لـ132 جمعية محلية إلى أن العمليات الحالية فاقمت الألم ومشاعر السخط عند مواطني آتشه تجاه الحكومة المركزية في جاكرتا والقوات الحكومية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة