واشنطن تطالب دمشق برفع حظر السفر عن معارضيها   
الخميس 1428/8/3 هـ - الموافق 16/8/2007 م (آخر تحديث) الساعة 15:40 (مكة المكرمة)، 12:40 (غرينتش)

 المعارض السوري رياض سيف (الفرنسية)
طالبت الولايات المتحدة الأميركية سوريا بالسماح للمعارض والنائب السابق رياض سيف بمغادرة البلاد من أجل العلاج الطبي، ودعتها إلى الالتزام بالمعايير الدولية لحقوق الإنسان.

 

جاء ذلك على لسان المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية شون ماكورماك في بيان رسمي صدر أمس الأربعاء.

 

ودعا ماكورماك سوريا إلى رفع حظر السفر فورا وبدون شروط عن المعارض سيف وكافة المعارضين الآخرين الممنوعين من السفر بسبب مطالبتهم بتطبيق الإصلاحات السياسية في البلاد.

 

وأضاف المتحدث الأميركي أن سيف يحتاج إلى عناية طبية عاجلة لكنه لم يوضح طبيعة الحالة التي يعاني منها المعارض السوري، داعيا الحكومة السورية للعمل على أن تتفق قوانينها وممارساتها مع المعايير الدولية لحقوق الإنسان.

 

وكانت المنظمة الوطنية لحقوق الإنسان في سوريا قد أعلنت الثلاثاء الماضي أن السلطات السورية منعت رياض سيف من السفر إلى الخارج للاستشفاء من إصابته بسرطان البروستات.

 

تجدر الإشارة إلى أن المعارض سيف عضو سابق في مجلس الشعب اعتقل عام 2001 مع تسعة معارضين خلال الفترة التي عرفت بربيع دمشق. وأطلق سراحه عام 2006 بعد تمضيته أربع سنوات وخمسة أشهر من حكم بالسجن لمدة خمس سنوات كان صدر بحقه.

 

ولم يبق في السجن من المعارضين التسعة سوى الخبير الاقتصادي عارف دليلة المحكوم بالسجن لمدة عشر سنوات، بينما أعيد اعتقال اثنين هما كمال اللبواني وحبيب صالح بتهم وأحكام جديدة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة