العراق يعلن أول تفشٍ لإنفلونزا الطيور منذ 10 سنوات   
الأربعاء 1437/7/21 هـ - الموافق 27/4/2016 م (آخر تحديث) الساعة 17:12 (مكة المكرمة)، 14:12 (غرينتش)

قالت المنظمة العالمية لصحة الحيوان أمس الثلاثاء إن العراق أعلن هذا الأسبوع عن ست حالات تفشٍ لفيروس إنفلونزا الطيور "إتش5 إن1" بين منتصف ديسمبر/ كانون الأول وأوائل فبراير/ شباط، في أول ظهور للمرض في نحو عشر سنوات.

وأضافت المنظمة التي مقرها باريس -نقلا عن وزارة الزراعة العراقية- أن تفشي المرض تسبب في نفوق نحو 720 ألف طائر، وأن أغلب الحالات كانت في مزارع. ويشمل العدد نفوق 77101 طائر بالفيروس، بينما أعدم العدد الباقي كإجراء احترازي.

واكتشف الفيروس في مناطق متفرقة من البلاد، منها بلدة قرب الحدود مع تركيا، وأخرى شمالي بغداد، ومزرعتان في القادسية بالجنوب.

وأشار تقرير الوزارة إلى اتخاذ إجراءات لتجنب انتشار الفيروس منها فرض الحجر الصحي والمراقبة خارج المناطق الخاضعة للحماية وتدمير المنتجات الحيوانية. وأوضحت أن آخر ظهور للمرض بالعراق يعود إلى يناير/ كانون الثاني 2006.

وفرض العراق في ديسمبر/ كانون الأول حظرا على كل واردات الدواجن الطازجة والمجمدة من فرنسا بعد ورود تقارير عن تفشٍ للمرض. ووسعت الدولة الحظر في يناير/ كانون الثاني ليشمل 24 بلدا منها الصين وجنوب أفريقيا.

ويعود تاريخ أول إصابة بشرية إلى عام 1997 حين اندلع الفيروس في هونغ كونغ. ومنذ عودته للظهور عامي 2003 و2004 انتشر "إتش5 إن1" من آسيا إلى أوروبا وأفريقيا مسببا إصابة ملايين الطيور الداجنة ومئات من البشر توفي الكثير منهم.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة