عواصف ثلجية تقتل 22 شخصا بجنوب أفريقيا   
الاثنين 1423/5/13 هـ - الموافق 22/7/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

مواطنون ينقذون ما تبقى من حاجياتهم بعد غرق منازلهم في الفيضان بإقليم الكاب (أرشيف)
لقي ثلاثة أشخاص مصرعهم في جنوب أفريقيا اثنان منهم من الرعاة عثر على جثتيهما متجمدتين من البرد في الجبال الواقعة بالقرب من إقليم الكاب الغربي والثالث توفي نتيجة تعرضه لموجة البرد في قرية إليوت بنفس المنطقة, ليبلغ عدد القتلى في حوادث تتعلق بالعواصف الثلجية التي تتعرض لها المنطقة 22 قتيلا منذ الأسبوع الماضي.

وكان تسعة أشخاص قد لقوا حتفهم غرقا يوم الجمعة الماضي عندما اجتاحت الأمواج العاتية بسبب العواصف الثلجية سيارة نقل صغيرة من فوق جسر على نهر نغواني في الكاب الشرقي. كما لقي ستة أشخاص بينهم طفل مصرعهم في مقاطعة كوازولو-ناتالا عندما حملت مياه النهر السيارة التي كانوا على متنها أثناء عبورها جسرا صغيرا بالقرب من أماتيكولو الواقعة على بعد 100 كم شمال شرق ديربان.

وتوفي أربعة أشخاص آخرين الأيام الماضية نتيجة حوادث تتعلق بالأحوال الجوية التي تعتبر الأسوأ التي تشهدها جنوب أفريقيا منذ عام 1964 ولم يسبق للأخيرة مثيل منذ عام 1931.

وقد أعلنت الحكومة خمس بلدات في إقليم الكاب الشرقي مناطق كوارث بعد أن تقطعت وسائل الاتصال بها من العالم الخارجي، في حين تقوم السلطات بإسقاط مواد الإغاثة على المنكوبين بواسطة الطائرات المروحية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة