جامعات مصر تحيي يوم الطالب بمسيرات منددة بالانقلاب   
الاثنين 1436/1/25 هـ - الموافق 17/11/2014 م (آخر تحديث) الساعة 21:13 (مكة المكرمة)، 18:13 (غرينتش)

أحيا طلاب الجامعات المصرية ذكرى اليوم العالمي للطالب بعدد من الفعاليات والمسيرات المؤكدة على رفض التدخل الأمني والممارسات القمعية ضد الطلاب، والمنددة بسياسة الفصل التعسفي والمطالبة بإبعاد الجيش عن السياسة.

فقد شهدت جامعة المنصورة شمالي مصر خروج مسيرات طلابية تحت عنوان "‏الطلاب فرسان الثورة"، وطافت المسيرات أرجاء الجامعة، وطالب المتظاهرون بوقف التعذيب داخل السجون ورددوا هتافات تدعو للإفراج عن زملائهم المعتقلين.

ونظمت حركة "طلاب ضد الانقلاب" بكلية التربية بجامعة المنوفية وقفة احتجاجية تنديدا بالانقلاب العسكري وقمعه للطلاب المتظاهرين، كما رفضوا استمرار حملات اعتقال الطلاب والتجديد لهم لفترات متواصلة دون وجود أدلة تدينهم، مطالبين بالإفراج عنهم ووقف الانتهاكات تجاههم.

وواصل "طلاب ضد الانقلاب" بجامعة بورسعيد فعالياتهم في ذكرى "يوم الطالب العالمي" للتأكيد على رفض الممارسات القمعية التي أسفرت عن استشهاد الطالب محمد رمضان -الطالب بكلية الحقوق جامعة عين شمس جراء تعرضه للتعذيب داخل قسم حدائق القبة- وللمطالبة بالإفراج عن الطلاب المعتقلين.

وفي مسيرات جامعة القاهرة رفع المشاركون شارة "رابعة" وأعلام مصر، ورددوا هتافات مناهضة للحكم العسكري، كما نددوا بالقمع الأمني الذي تمارسه قوات الانقلاب ضد رافضي الانقلاب.

استمرار الاحتجاجات الطلابية في مصر ضد الانقلاب (الجزيرة)

اقتحام واعتداء
وذكرت شبكة رصد أن قوات الأمن اقتحمت جامعة الأزهر للبنات في القاهرة وبمدينة نصر، حيث اعتدت على الطالبات وألقت عليهن مادة كيميائية حارقة، مما تسبب في وقوع إصابات بصفوف الطالبات، كما حاولت قوات الأمن اعتقال بعض الطالبات.

كما أفادت الشبكة بأن قوات من الجيش حاصرت المجمع الطبي بجامعة الإسكندرية، على إثر مظاهرة طلابية، وقامت باعتقال بعض الطلبة.

وفي جامعة بني سويف نظم "طلاب ضد الانقلاب" مظاهرة جابت الحرم الجامعي، نددوا فيها بإدارة الجامعة عقب قرارها بفصل أكثر من عشرين طالبا، كما طالب المشاركون في المسيرة بالقصاص لزملائهم الشهداء والإفراج الفوري عن كافة المعتقلين.

ونظمت حركة "طلاب ضد الانقلاب" بجامعة الفيوم مظاهرة صامتة بحرم الجامعة، رفع المشاركون خلالها لافتات تطالب بالحرية للمعتقلين، كما كمموا أفواههم تعبيرًا عن رفضهم للقمع الممارس من قبل قوات الانقلاب، معلنين استمرارهم في التظاهر حتى تحقيق مطالب ثورة يناير في العيش بحرية وكرامة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة