برلمانيون موريتانيون يهاجمون وزيرا ويتهمونه بالعنصرية   
الأربعاء 24/4/1429 هـ - الموافق 30/4/2008 م (آخر تحديث) الساعة 14:31 (مكة المكرمة)، 11:31 (غرينتش)
جانب من وقفة البرلمانيين أمام الوزارة المكلفة بالعلاقة مع البرلمان في نواكشوط (الجزيرة نت)
 
أمين محمد-نواكشوط 
 
تظاهر عدد من أعضاء البرلمان الموريتاني احتجاجا على تصريحات نسبت للوزير المكلف بالعلاقة مع البرلمان محمد محمود ولد إبراهيم اخليل ووصفوها بالعنصرية والتمييزية وتمثل استخفافا بالفنانين الموريتانيين.
 
جاء ذلك عقب تراشق بالكلام بين الوزير ولد إبراهيم اخليل والبرلمانية المعارضة المعلومة بنت الميداح وهي إحدى أشهر فنانات موريتانيا.
 
وقالت بنت الميداح على إثره إنها كادت أن تصفع الوزير أو تضربه بحذائها، في حين نفى الوزير تلك التصريحات المنسوبة إليه، وقال إنه تم تحريفها لأغراض سياسية.
 
وادعت بنت الميداح أن الوزير اتهم المعارضة بالفشل قبل أن يتلفظ بكلمات قالت إنها نابية وغير مسؤولة بحق الفن وأهله.
 
ووقف أمس عدد من البرلمانيين أمام مبنى وزارة العلاقة مع البرلمان احتجاجا على تصريحات أثارت جدلا قويا في موريتانيا في الأيام الماضية، متهمين ولد إبراهيم اخليل بالتمييز والعنصرية.
 
وقالت المتحدثة باسم البرلمانيين المحتجين زينب بنت الدد للجزيرة نت إن تصريحات الوزير مثلت إهانة ليست فقط لشريحة الفنانين بل للشعب الموريتاني بأكمله، داعية الوزير للكف عن ما أسمته بمحاولة قلب الحقائق وتقديم اعتذار رسمي للبرلمانية الفنانة.

وانضم ممثلون عن الفنانين الموريتانيين للبرلمانيين المحتجين، وقال المتحدث باسمهم محمد ولد أعمر تيشيت إن الفنانين لن يسكتوا عن هذه الإهانات وسيعملون ما في وسعهم لاستعادة اعتبارهم.
 
وزير غير مؤهل
الفنانة البرلمانية بنت الميداح (الجزيرة نت)
غير أن أقوى الإدانات حتى الآن صدرت عن حزب تكتل القوى الديمقراطية -أكبر أحزاب المعارضة- الذي تنتمي له البرلمانية الفنانة بنت الميداح، حيث اعتبر الحزب في مؤتمر صحفي أن الوزير أبان عبر تصريحاته تلك أنه "غير مؤهل" وغير جدير بالمسؤولية التي يتولاها، كما وصف سلوكه بـ"المشين".
 
وذهبت بنت الميداح أكثر من ذلك حين قالت في تصريحات صحفية إنها تعودت في مسارها البرلماني أن يتم التعامل معها باضطهاد بسبب انتمائها لطبقة الفنانين.
 
نفي
واعتبر الوزير ولد إبراهيم اخليل أن الضجة المثارة حول تصريحاته مفتعلة، ونفى في تصريحات صحفية أن يكون أساء لبنت الميداح أو أن يكون قد تلفظ بأي تصريحات تحمل إهانة أو تقليلا من شأن شريحة الفنانين الموريتانيين.
 
وأوضح أن خلاصة ما صرح به أثناء نقاشهما أنه أجابها مازحا بشأن تهديدها له بالضرب بقوله "أعتقد أن من صفع وزيرا بنعله فقد تسبب لنفسه في الكثير من المشاكل".
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة