ناسا تستخدم الذهب في مركباتها الفضائية   
الاثنين 1438/1/2 هـ - الموافق 3/10/2016 م (آخر تحديث) الساعة 17:13 (مكة المكرمة)، 14:13 (غرينتش)

تكلف تغطية مهمات استكشاف الفضاء أموالا طائلة، وتكافح إدارات الفضاء في الدول المختلفة للحصول على التمويل الكافي، ولهذا من الغريب أن نعرف أن إدارة الطيران والفضاء الأميركية (ناسا) تغطي الكثير من مركباتها الفضائية بذهب حقيقي.

لكن إذا تعمقنا أكثر في الأمر فسنجد أنه اليس غريبا، وذلك أن الإشعاعات من أخطر التهديدات التي تواجه الأجهزة الإلكترونية الحساسة في الفضاء. فمن دون غلاف جوي يحميها من الإشعاعات تتعرض الإلكترونيات لضربات مباشرة وتنقل الحرارة وقد تلحق بها أضرارا بالغة.

الذهب من ناحية أخرى يعد ممتازا في عكس الإشعاعات, فهو يعكس الأشعة تحت الحمراء وفوق البنفسجية بنفس كفاءة النحاس والألمونيوم والفضة، ولكنه يتفوق عليها جميعها بأنه يمتص كميات كبيرة من الضوء المرئي، مما يعني أنه لن يعمي أبصار رواد الفضاء بكمية الضوء الكبيرة المنعكسة.

وكل من يملك مجوهرات يعلم أن الفضة والنحاس تفقدان بريقهما بسهولة، في حين يظل الذهب لامعا، مما يعني عمليات صيانة أقل لمهندسي ناسا.

والخلاصة أن ناسا تحمي مركباتها الفضائية بطلائها بالذهب لأنه يعكس الأشعة تحت الحمراء وفوق البنفسجية ولا يصدأ ولا يفقد بريقه بسهولة، مما يجعله درعا حراريا مثاليا.

 

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة