مازيمبي بطلا لدوري أبطال أفريقيا   
الأحد 1431/12/7 هـ - الموافق 14/11/2010 م (آخر تحديث) الساعة 2:37 (مكة المكرمة)، 23:37 (غرينتش)
الترجي فشل في تعويض هزيمته الثقيلة في مباراة الذهاب (الفرنسية)

توج مازيمبي الكونغولي بطلا لدوري أبطال أفريقيا لكرة القدم بعد تعادله مع مضيفه الترجي التونسي 1-1 مساء السبت في إياب النهائي، وذلك بعد فوزه الكبير ذهابا بخمسة أهداف نظيفة.
 
وأحرز الغاني هاريسون أفول هدف الترجي الوحيد في الدقيقة 23، ثم عادل ديو كاندا آموكوك لمازيمبي في الدقيقة 68.
 
وجاء إحراز مازيمبي للقب عن جدارة بعد فوزه بنتيجة 6-1 في مجموع مباراتي الذهاب والإياب, في حين فشل الترجي في تعويض هزيمته الثقيلة بعدما أهدر عددا كبيرا من الفرص في الشوط الأول، ثم أفلت من الهزيمة في الشوط الثاني من المباراة والذي كان مازيمبي الأفضل فيه, طبقا لتقديرات المراقبين.
 
حالة طرد
وقد فرض الترجي أفضليته منذ البداية, ونجح في مبتغاه في الدقيقة 23 بهدف سجله أفول، لكن فرحة الفريق التونسي لم تكتمل لأن الحكم الجنوب أفريقي دانيال بينيت رفع البطاقة الحمراء في وجه أيمن بن عمر مباشرة بعد الهدف بسبب بصقه في وجه أحد لاعبي الضيوف عندما كان هو وزملاؤه يتوجهون إلى منتصف الملعب.
 
وتكرر سيناريو مباراة الذهاب عندما رفع الحكم التوغولي كوكو دجاوبي البطاقة الحمراء في وجه محمد منصور في الدقيقة 24 عندما كان مازيمبي متقدما 1-صفر فقط، مما لعب دورا أساسيا في خسارة الفريق التونسي بخماسية نظيفة في اللقاء.
 
هدف كاندا مثل الضربة القاضية للترجي (الفرنسية)
ورغم النقص العددي حصل الترجي على العديد من الفرص دون أن ينجح في ترجمتها إلى هدف ثان، وفي الشوط الثاني تراجع صاحب الأرض أمام ضغط مازيمبي الذي حاول أن يوجه الضربة القاضية ونجح في تحقيق مبتغاه في الدقيقة 68 عبر كاندا الذي قام بمجهود فردي على الجهة اليسرى وتوغل في المنطقة قبل أن يسدد الكرة في الزاوية اليسرى الأرضية للمرمى التونسي.
 
وبهذه النتيجة, يمثل مازيمبي القارة السمراء في بطولة العالم للأندية في أبو ظبي بالإمارات للعام الثاني على التوالي، حيث أصبح ثاني فريق من القارة الأفريقية يحقق هذا الإنجاز بعدما شارك الأهلي المصري في البطولة العالمية عامي 2005 و2006، ثم شارك فيها عام 2008 ليصبح الوحيد من القارة السمراء الذي يشارك في البطولة أكثر من مرة واحدة قبل أن يكرر مازيمبي نفس الإنجاز.
 
وهذه هي المرة الثانية التي ينجح فيها مازيمبي في الدفاع عن لقب البطولة حيث سبق له الفوز باللقب تحت اسم فريق الإنجلبير عامي 1967 و1968، قبل أن يتوج باللقب العام الماضي.
 
وانفرد مازيمبي بالمركز الثالث في قائمة أكثر الفرق فوزا باللقب، حيث توج باللقب الرابع مقابل ستة ألقاب للأهلي المصري وخمسة ألقاب للزمالك المصري.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة