قتلى وجرحى بانفجار حافلة في بيشاور الباكستانية   
الأربعاء 1437/6/7 هـ - الموافق 16/3/2016 م (آخر تحديث) الساعة 9:43 (مكة المكرمة)، 6:43 (غرينتش)

أفاد مراسل الجزيرة في إسلام آباد -نقلا عن الشرطة الباكستانية- أن 16 موظفا يعملون في مختلف الإدارات الحكومية في مدينة بيشاور قتلوا، وأن آخرين أصيبوا، في هجوم على حافلة ركاب, وتبنت حركة طالبان الهجوم.

وقال مسؤولون إن الانفجار وقع في منطقة صدر، وهي منطقة تسوق مزدحمة، بينما كانت الحافلة تقل موظفين حكوميين إلى مكاتبهم.

وذكر المسؤول بالشرطة, محمد كاشف, أنه "من السابق لأوانه التعقيب على طبيعة الانفجار لكنه يبدو أن متفجرات زرعت داخل الحافلة, وكان يوجد بالحافلة ما بين أربعين وخمسين شخصا".

وأعلن ناطق باسم حركة طالبان باكستان -ويدعى عبد الله وزيرستاني- تبني الحركة للهجوم, وقال للجزيرة إنه يأتي ردا على إعدام ممتاز قادري المتهم بقتل حاكم إقليم البنجاب السابق.
 

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة