الرياض تدعو لدور دولي لوقف التدهور في العراق   
الثلاثاء 1425/2/22 هـ - الموافق 13/4/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

الملك فهد بن عبد العزيز
أعربت المملكة العربية السعودية عن قلقها إزاء الأوضاع التي يشهدها العراق، مؤكدة ضرورة اضطلاع الأمم المتحدة بالدور الأساسي للخروج من الأزمة الراهنة.

وقالت وكالة الأنباء السعودية إن مجلس الوزراء السعودي -الذي انعقد أمس الاثنين برئاسة العاهل السعودي الملك فهد بن عبد العزيز- عبر عن قلقه إزاء تطورات الأوضاع في العراق والمواجهات التي تشهدها الساحة العراقية.

وأضافت الوكالة أن الملك فهد أكد في هذا الصدد أهمية تحقيق واستتباب الأمن في العراق "ليعود العراق إلى ممارسة دوره الإيجابي عضوا فاعلا في المجتمع الدولي وفي محيطه العربي والإسلامي".

وأكد العاهل السعودي أن ذلك لن يتحقق إلا من خلال اضطلاع الأمم المتحدة بالدور الأساسي في العراق "حتى تستشعر الأسرة الدولية أن النظام العالمي الرشيد لايزال بخير ولمصلحة الجميع وأمنهم وسلامتهم".

من جهة أخرى أعرب مجلس الشورى السعودي في بيان عن "الأسى والمرارة لأن يصل الأمر إلى هذا الحد من القتل والتشريد وسفك الدماء وهدم المنازل وترويع الآمنين من الأطفال والنساء والشيوخ" في العراق.

ودعا البيان الذي بثته وكالة الأنباء السعودية إلى "الوقف الفوري لهذه الأعمال حقنا لدماء أبناء العراق". كما دعا أبناء الشعب العراقي إلى وحدة الكلمة وعدم إتاحة الفرصة لمن وصفهم بالمغرضين والمندسين ليعملوا من أجل تشتيت كلمتهم والقضاء على وحدتهم.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة