قضية جرائم حرب ضد بوش وبلير في سويسرا   
الجمعة 1/3/1424 هـ - الموافق 2/5/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

جورج بوش بجانب توني بلير (أرشيف)
أعلنت النيابة العامة للكونفدرالية السويسرية أمس أن إحدى جمعيات الدفاع عن ضحايا الحروب رفعت شكوى في سويسرا ضد الرئيس الأميركي جورج بوش ورئيس الوزراء البريطاني توني بلير لارتكابهما جرائم حرب في العراق.

وأكدت النيابة أنها في انتظار توضيحات من جمعية "التضامن مع ضحايا الحرب على العراق" ومقرها في جنيف والتي ينتمي إليها كريستيان غروبيه أحد النواب اليساريين في مجلس النواب السويسري.

وأكدت هذه الجمعية في رسالتها إلى النائب العام للكونفدرالية السويسرية أنها تمثل مواطنين عراقيين كان أقرباؤهم ضحايا أعمال حربية في العراق. ولكن لا يبدو أن هناك احتمالا بملاحقة بوش أو بلير في الوقت الراهن إذا ما دخلا الأراضي السويسرية حيث يتمتعان بحصانة نابعة من منصبيهما وهما محصنان من
شكاوى محتملة, كما أفادت النيابة.

وفي بلجيكا أعلن المحامي جان فيرمون الأربعاء الماضي أنه سيرفع قريبا شكوى بحق الجنرال الأميركي تومي فرانكس قائد القوات الأميركية البريطانية خلال الحرب على العراق باسم 19 عراقيا قال إنهم ضحايا جرائم حرب.

وكانت سبع عائلات عراقية رفعت في مارس/ آذار الماضي أيضا شكوى في بلجيكا ضد الرئيس الأميركي السابق جورج بوش الأب وثلاثة مسؤولين أميركيين آخرين لوقائع ارتكبت إبان حرب الخليج الثانية.

وتستهدف هذه الشكوى علاوة على بوش الأب نائب الرئيس الحالي ديك تشيني ووزير الخارجية كولن باول والجنرال الأميركي نورمن شوارزكوف الذي كان يقود عملية "عاصفة الصحراء" عام 1991.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة