العراق يعلن احتمال إسقاط طائرة غربية   
الاثنين 1422/5/3 هـ - الموافق 23/7/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أعلن متحدث عسكري عراقي احتمال أن تكون القوة الصاروخية والمقاومات الأرضية قد أصابت إحدى الطائرات الأميركية والبريطانية التي كانت تقوم بطلعات فوق شمال العراق.

وقال المتحدث إن عددا من الطائرات الأميركية والبريطانية القادمة من الأجواء التركية تساندها طائرة أواكس قامت بـ 18 طلعة جوية فوق مناطق بمحافظات دهوك وأربيل ونينوى شمال العراق. وأضاف أن القوة الصاروخية والمقاومات الأرضية العراقية تصدت لها وأجبرتها على الفرار إلى قواعدها في تركيا، موضحا أن الدلائل تشير إلى احتمال إصابة إحدى الطائرات.

من جهة أخرى نفت بغداد اتهامات المملكة العربية السعودية بأن مجموعة مهربين تسللوا من العراق إلى الأراضي السعودية عبر الحدود وأطلقوا النار على دورية سعودية الشهر الماضي.

وقد بعث مندوب العراق لدى الأمم المتحدة محمد الدوري برسالة بهذا الشأن إلى الأمين العام للأمم المتحدة كوفي عنان نفى فيها اتهامات السلطات السعودية لبلاده بعدم فرض سيطرتها على المناطق الحدودية. وانتقد الدوري مطالبة الرياض للأمم المتحدة الأسبوع الماضي بالضغط على العراق لفرض المزيد من الرقابة الأمنية في المناطق الحدودية بين البلدين للتصدي بشكل خاص لمهربي المخدرات.

كما ندد المندوب العراقي بموقف وسائل الإعلام الغربية وقال إنها تروج هذه الأنباء بشكل مستمر للإيحاء بوجود توتر على الحدود العراقية. وحمل الدوري ما أسماه بالآلة الإعلامية الأميركية والصهيونية مسؤولية نشر هذه الأنباء غير الصحيحة لتحقيق أغراضها.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة