المؤتمر اليهودي الأوروبي يدعو للصرامة مع إيران وحماس   
الثلاثاء 1427/1/22 هـ - الموافق 21/2/2006 م (آخر تحديث) الساعة 0:53 (مكة المكرمة)، 21:53 (غرينتش)

ممثلو اليهود طالبوا بعدم التعاطي مع حماس ما لم تعترف بإسرائيل (الفرنسية-أرشيف)
طالب المؤتمر اليهودي الأوروبي باتخاذ "موقف متشدد" تجاه إيران وحركة المقاومة الإسلامية الفلسطينية(حماس) وذلك خلال جلسة استثنائية عقدها ممثلون عن 38 بلدا في فيينا.

وحث المؤتمر في بيان له الاتحاد الأوروبي على مواصلة موقفه القوي الذي تبناه مؤخرا ضد إيران والامتناع عن توجيه أي دعوة للرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد.

وكان الرئيس الإيراني طالب مؤخرا بـ"إزالة إسرائيل عن خريطة" العالم وأن يرحل الإسرائيليون إلى ألمانيا أو النمسا، ونفى أيضا حصول المحرقة اليهودية.

وفيما يتعلق بحركة حماس طلب المؤتمر اليهودي الأوروبي الامتناع عن إجراء محادثات مع الحركة طالما لم تعترف بحق إسرائيل في الوجود.

كما أعرب المؤتمر عن تضامنه مع الدانمارك التي تواجه انتقادات في العالم إثر نشرها رسوما كاريكاتيرية مسيئة للنبي محمد صلى الله عليه وسلم في صحفها.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة