منظمة الصحة تحذر من انتقال إنفلونزا الطيور بين البشر   
الخميس 1426/4/10 هـ - الموافق 19/5/2005 م (آخر تحديث) الساعة 17:05 (مكة المكرمة)، 14:05 (غرينتش)

منظمة الصحة طالبت بالتحرك السريع لمواجهة نمو الفيروس قبل فوات الأوان (رويترز)
حذرت منظمة الصحة العالمية من أن عدوى الإصابة بإنفلونزا الطيور يمكن أن تنتقل من شخص إلى آخر، مما يثير مخاوف من تفشي وباء عالمي قد يقتل ملايين البشر في العالم.

وقال رئيس قسم الإنفلونزا التابع للمنظمة كلاوس ستور للصحفيين في جنيف إن التحقيقات التي أجريت في فيتنام في وقت سابق من هذا العام خلصت إلى أن الفيروسات المسببة للمرض تتحور في شكل يمكنه الانتقال بسهولة بين البشر، مشيرا إلى عدم وجود أدلة ملموسة بهذا الصدد بل مجرد مخاوف.

وطالبت المنظمة في بيان على موقعها على الإنترنت بتصعيد الجهود لمراقبة الفيروس والسيطرة كذلك على مرض إنفلونزا الدجاج، محذرة من أن تطور فيروس إتش.5.إن.1 المسبب لإنفلونزا الطيور يمكن أن تحدث في خطوات صغيرة لا يمكن أن يستدل من خلالها على بداية ظهور الوباء. وشددت على ضرورة أن تقوم الجهات الصحية الحكومية بالتحرك السريع لمواجهة نمو الفيروس قبل أن ينتشر بين البشر ويصبح من الصعب مواجهته.

تجدر الإشارة إلى أن فيروس إنفلونزا الطيور أودى بحياة 36 شخصا في فيتنام و12 في تايلند وأربعة أشخاص في كمبوديا منذ أن اجتاح المرض معظم أجزاء جنوب شرق آسيا أواخر عام 2003. وثبتت صعوبة القضاء التام على الفيروس رغم إعدام ملايين من الدواجن. ويقول خبراء في صحة الحيوان إن فيروس (إتش.5.إن.1) متوطن في المنطقة وسيستغرق استئصاله سنوات.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة