ناسا تؤجل إطلاق ديسكفري للمرة الثانية   
الاثنين 6/6/1427 هـ - الموافق 3/7/2006 م (آخر تحديث) الساعة 3:37 (مكة المكرمة)، 0:37 (غرينتش)

رواد ديسكفري ينزلون بعد صعودهم من المكوك بسبب العواصف الرعدية (رويترز)

أجلت إدارة الطيران والفضاء الأميركية ناسا إطلاق المكوك ديسكفري الأحد لليوم الثاني على التوالي بسبب عواصف رعدية قرب منصة الإطلاق في فلوريدا.

وقال مديرو ناسا إنهم سيحاولون مرة ثانية الاثنين إطلاق المكوك، مدركين أن الفشل قد يؤدي لتوقف رحلات أسطول المكوك بشكل دائم وعدم استكمال بناء محطة الفضاء الدولية.

وأجبر الطقس السيئ ناسا على أن تلغي أمس محاولة الإطلاق الأولى لثاني مهمة فضائية منذ تحطم المكوك كولومبيا ومقتل طاقمه المؤلف من سبعة أفراد عام 2003 في حادث سببه انفصال المادة العازلة عن خزان الوقود.

ومنذ ذلك الحين أنفقت ناسا نحو 1.3 مليار دولار لإصلاح المكوك وتطويره. وتهدف مهمة ديسكفري لاختبار الإصلاحات التي أجريت على خزان الوقود ولنقل معدات وإمدادات ضرورية لمحطة الفضاء الدولية فضلا عن إجراء إصلاحات في المحطة التي تكلف بناؤها 100 مليار دولار.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة