رواندا تبدأ المرحلة الأخيرة لسحب قواتها من الكونغو   
الجمعة 1423/7/21 هـ - الموافق 27/9/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

جنود روانديون يحملون أسلحتهم في شاحنات استعدادا لتنفيذ المرحلة الأخيرة للانسحاب من الكونغو
بدأت رواندا المرحلة الثالثة والأخيرة لسحب قواتها من جمهورية الكونغو الديمقراطية. وأكد مسؤولون في بعثة الأمم المتحدة في منطقة البحيرات العظمى أن نحو 600 جندي رواندي بدؤوا في مغادرة إقليم كيفو الكونغولي الواقع على الحدود الغربية لرواندا والذي يعتبر مهد الحرب التي بدأت قبل أربعة أعوام وأودت بحياة نحو مليوني شخص.

وكانت كيغالي وافقت على سحب قواتها من الكونغو بمقتضى اتفاق السلام الذي وقع في بريتوريا في يوليو/تموز الماضي. وبدأت الأسبوع الماضي بتنفيذ التزامها على أن تنهي سحب جميع جنودها خلال الأسبوع المقبل.

وقال قائد الجيش الرواندي الجنرال جيمس كباريبي، وهو يتحدث اليوم لجنوده في بلدة ساكي شرقي الكونغو، إن بلاده "نشرت" 23.400 ألف جندي من قواتها في هذه المنطقة لملاحقة المسلحين المناوئين للحكومة.

ويحدد الاتفاق الذي وقع بوساطة من جنوب أفريقيا مهلة 90 يوما لنزع سلاح قوات المتمردين الهوتو الروانديين التي تقاتل إلى جانب كينشاسا ومن ثم تجميعهم وترحيلهم إلى رواندا مقابل انسحاب القوات الرواندية من الأراضي الكونغولية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة