الأمن الروسي يقتل أربعة مسلحين شمالي القوقاز   
الاثنين 1426/1/13 هـ - الموافق 21/2/2005 م (آخر تحديث) الساعة 16:58 (مكة المكرمة)، 13:58 (غرينتش)
آثار المواجهة بين القوات الروسية والمسلحين بادية على واجهة المبنى الذي تحصنوا فيه (الفرنسية)
أعلنت الشرطة الروسية أنها قتلت أمس ثلاثة مسلحين إسلاميين كانوا قد تحصنوا بإحدى الشقق في مبنى سكني بمدينة نلتشيك عاصمة جمهورية كاباردينو بالكاريا القوقازية القريبة من الشيشان.

وقال متحدث باسم وزارة الداخلية إن المسلحين لقوا مصرعهم بعد أن اقتحمت وحدة من القوات الخاصة المبنى الذي تحصنوا فيه، مشيرا إلى أن الشرطة تعرفت على هويتهم وهم فيكتور تشينشينكو وإيغور لوكانين وأصلان تيميربولاتوف.
 
وهذا التطور هو الأحدث في سلسلة المواجهات بين السلطات الروسية والمقاتلين الإسلاميين الذين يعتقد أنهم أعضاء في ما يعرف بجماعة اليرموك الموالية للزعيم الشيشاني شامل باساييف في إقليم القوقاز الشمالي المضطرب الذي يضم جمهورية الشيشان.

وكان سبعة مقاتلين من الجماعة ذاتها لقوا مصرعهم على يد قوات الأمن الروسية الشهر الماضي في معارك استمرت يومين بمدينة نالتشك نفسها.

وفي تطور آخر قتلت قوات الأمن الروسية كويتيا قياديا بتنظيم القاعدة يدعى أبو زيد في عملية نفذتها بجمهورية إنغوشيا المجاورة للشيشان، وذلك بحسب ما أوردت وكالة إنترفاكس الروسية نقلا عن متحدث أمني.
وينتشر نحو 80 ألف جندي روسي في الشيشان منذ أكثر من خمس سنوات حيث تتواصل الحرب الثانية على الشيشان التي تعتبرها موسكو حربا على الإرهاب بعد الحرب الأولى (1994-1996). 
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة