تقدم للمعارضة بالقنيطرة والنظام يخرق الهدنة مجددا   
الثلاثاء 1436/12/16 هـ - الموافق 29/9/2015 م (آخر تحديث) الساعة 1:00 (مكة المكرمة)، 22:00 (غرينتش)

أفاد مصدر ميداني للجزيرة بأن المعارضة السورية المسلحة بسطت سيطرتها على السرية الرابعة التابعة للواء 90 من جيش النظام السوري في الريف الشمالي لمدينة القنيطرة جنوب البلاد، في وقت جددت فيه قوات النظام خرق الهدنة بين الطرفين.

ونقلت وكالة الأناضول عن مصادر محلية قولها إن فصائل المعارضة خاضت معارك عنيفة مع قوات النظام السوري المدعومة بمليشيا "الدفاع الوطني" وحزب الله اللبناني، وتمكنت من أسر ثمانية من عناصر قوات النظام بينهم ضابط برتبة مقدم.

وكانت المعارضة المسلحة أطلقت قبل ثلاثة أيام معركة "وبشر الصابرين" في الريف الشمالي للقنيطرة، بغية السيطرة على تل أحمر الشمالي والسرية الرابعة والخامسة وما يعرف بتل الأمم المتحدة، وتقع جميعها قرب بلدة خان أرنبة في القنيطرة.

ويهدف ذلك لفك الحصار عن بلدة بيت جن في منطقة الحرمون ولفتح طرق إمداد باتجاه الغوطة الغربية في ريف دمشق التي يحاصرها النظام منذ أكثر من ثلاث سنوات.

من ناحية أخرى، تمكنت المعارضة المسلحة من قتل عدة عناصر من قوات النظام أثناء محاولتهم التسلل إلى الغوطة الشرقية عبر عدة محاور من الجبال المطلة عليها، وفقا لوكالة مسار برس.

النظام السوري توسع في استخدام البراميل المتفجرة (الجزيرة-أرشيف)

خرق الهدنة
يأتي ذلك في وقت جددت فيه قوات النظام خرقها لاتفاق الهدنة الذي تم التوصل إليه الخميس الماضي بين الأطراف المتحاربة، ويشمل ثلاث بلدات هي الزبداني في ريف دمشق والفوعة وكفريا في ريف إدلب، ويشمل وقفا لإطلاق النار وإجلاء المدنيين والمسلحين بإشراف الأمم المتحدة ووساطة إيرانية.

فقد أكدت مصادر للجزيرة مقتل امرأة برصاص قناص من قوات النظام السوري على أطراف بلدة مضايا في منطقة الزبداني بريف دمشق، قالت قوات النظام إنها حاولت التسلل إلى خارج البلدة المحاصرة، وأصيبت كذلك سيدة أخرى مع طفل.

وإلى جانب ذلك، قالت وكالة مسار برس إن قوات النظام تدعمها مليشيا حزب الله حرقت الاثنين مساحات واسعة من سهلي الزبداني ومضايا، كما دمرت عشرات البيوت البلاستيكية والمنازل في المنطقة.

وأضافت أن طيران النظام المروحي ألقى عشرين برميلا متفجرا على أحياء مدينة داريا وبساتين معضمية الشام، كما شن الطيران الحربي غارات عدة على بلدتي النشابية وكفر بطنا في الغوطة الشرقية، مما أسفر عن مقتل 12 شخصا وجرح 15 آخرين.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة