مصرع ثلاثة أميركيين بأفغانستان   
السبت 26/11/1430 هـ - الموافق 14/11/2009 م (آخر تحديث) الساعة 19:57 (مكة المكرمة)، 16:57 (غرينتش)

470 جنديا أجنبيا قتلوا بأفغانستان هذا العام أكثر من نصفهم أميركيون (الفرنسية-أرشيف)

قتل ثلاثة أميركيين بأفغانستان، بينهم جنديان يعملان ضمن أفراد القوة التي يقودها حلف شمال الأطلسي (ناتو) هناك.

وبحسب بيان للحلف فإن القتيل الثالث هو مقاول أميركي سقط بجانب جندي أميركي بانفجار قنبلة محلية الصنع في شرقي أفغانستان، في حين قتل الجندي الآخر بعبوة ناسفة في جنوبي البلاد.

وبذلك يرتفع إلى 470 عدد الجنود الأجانب الذين سقطوا في أفغانستان منذ بداية العام الحالي، أكثر من نصفهم أميركيون.

وأعلنت قوات الناتو وقوات أفغانية أنها قتلت عددا من المسلحين، بينهم امرأة، في عملية تفتيش غربي أفغانستان اليوم السبت.

وقال حاكم منطقة شينداند في هرات -حيث تمت العملية- إن ثلاثة مدنيين قتلوا وجرح ثلاثة أطفال عندما هاجم مسلحون منزلا يستخدم لحماية المدنيين أثناء نوبات القتال.

وفي وقت سابق أعلن مسؤولون أفغانيون أن انتحاريا فجر نفسه أمام قاعدة عسكرية في الجزء الشرقي للعاصمة الأفغانية كابل أمس الجمعة، مما أسفر عن إصابة 22 شخصا بجروح، بينهم تسعة من قوات الناتو، وتبنت حركة طالبان المسؤولية عنه.

وقالت قوات المساعدة الأمنية الدولية التي يقودها الناتو (إيساف) في بيان إن الهجوم وقع على طريق جلال آباد القريب من عدد من القواعد العسكرية الدولية والذي شهد في الماضي عشرات الهجمات.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة