خطف مسؤول باكستاني وثلاثة عسكريين بوزيرستان   
السبت 1428/8/12 هـ - الموافق 25/8/2007 م (آخر تحديث) الساعة 12:01 (مكة المكرمة)، 9:01 (غرينتش)
 
خطف مسلحون مجهولون في باكستان ثلاثة عسكريين ومسؤولا باكستانيا في منطقة وزيرستان.
 
وأوضحت مصادر أمنية اليوم السبت أن مجموعة من المسلحين المواليين لحركة طالبان خطفت ضابطا بالجيش واثنين من حراسه إلى جانب مسؤول حكومي، بالقرب من قاعدة تابعة للجيش في جنوب وزيرستان.
 
وقالت المصادر إن عملية الخطف جرت في ساعة متأخرة من الليلة الماضية في قرية لادا بالقرب من الحدود مع أفغانستان.
 
ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الاختطاف. وقال ضابط في المنطقة رفض ذكر اسمه نظرا لحساسية الموقف إن الضباط ورجال القبائل كالمخطوفين كانوا يحاولون العمل على إطلاق عسكريين مختطفين هناك.
 
وقال المسؤول الأمني إن الضابط المختطف هو الكولونيل محمود شديد، لكنه لم يذكر تفاصيل أخرى.
 
وتشهد المنطقة اشتباكات وعمليات خطف لعسكريين حيث تقوم قوات الجيش الباكستاني بعمليات عبر الحدود لمطاردة عناصر القاعدة وطالبان هناك.
 
يذكر أن باكستان هي الحليف الأول للولايات المتحدة الأميركية فيما يسمى بالحرب على الإرهاب ونشرت نحو 90ألفا من جنود الجيش في المنطقة القبلية لتنفيذ تلك المهمة.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة