واشنطن: بيونغ يانغ متمسكة ببرنامجها النووي   
الجمعة 1429/1/10 هـ - الموافق 18/1/2008 م (آخر تحديث) الساعة 6:22 (مكة المكرمة)، 3:22 (غرينتش)

كوريا الشمالية تتأخر في إعلان برنامجها النووي بحجة تأخر المساعدات (الفرنسية-أرشيف)

قالت الولايات المتحدة إن كوريا الشمالية متمسكة ببرنامجها النووي، وغير مستعدة للتخلي عنه بالمرحلة الحالية بشكل يتماشى مع ما تم الاتفاق عليه في إطار المفاوضات السداسية.

وذكر الموفد الخاص الأميركي المكلف حقوق الإنسان بكوريا الشمالية، جاي لفكوفيتز، إن بيونغ يانغ لن تتخلى على الأرجح عن تسلحها النووي قبل أن يغادر الرئيس جورج بوش البيت الأبيض في يناير/كانون الثاني 2009.

وانتقد الموفد الأميركي الصين وكوريا الجنوبية وقال إنهما غير مستعدتين لممارسة ضغط ملموس على بيونغ يانغ، مما يجعل المحادثات بشأن البرنامج النووي مفاوضات ثنائية بين واشنطن وكوريا الشمالية.

وكانت بيونغ يانغ قد وافقت في إطار المحادثات السداسية مع الجارة الجنوبية والولايات المتحدة والصين واليابان وروسيا، على تفكيك مفاعلها النووي الرئيسي في يونغبيون وإعلان كل برامجها النووية يوم 31 ديسمبر/كانون الأول 2007 مقابل مساعدة تعادل مليون طن من الطاقة.

لكن توترات ظهرت بالآونة الأخيرة لأن بيونغ يانغ التي تتأخر في إعلان برامجها النووية، تتهم الأطراف الأخرى الموقعة على الاتفاق بعدم تقديم المساعدات الموعودة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة