لا عقوبات على لبنان لانسحابه من أمم آسيا   
الخميس 1427/7/8 هـ - الموافق 3/8/2006 م (آخر تحديث) الساعة 20:24 (مكة المكرمة)، 17:24 (غرينتش)

أكد الاتحاد الآسيوي لكرة القدم أنه قبل انسحاب منتخب لبنان من تصفيات أمم آسيا 2007 ولن يتخذ بحقه أي عقوبات اتجاه ذلك.

وكانت القرعة أوقعت لبنان في المجموعة الرابعة التي ضمت أستراليا والبحرين والكويت وخاض مباراة واحدة على أرضه انتهت بتعادله مع الكويت 1-1 في 22 فبراير/شباط الماضي، لكنه اضطر إلى الانسحاب الأسبوع الماضي على خلفية الأحداث المتفاقمة التي يشهدها منذ 12 يوليو/تموز وحتى هذه الساعة، نتيجة القصف الإسرائيلي الغاشم الذي طال عددا كبيرا من المناطق اللبنانية من الجنوب إلى الشمال.

من جانبه اعتبر الاتحاد الآسيوي أن المجموعة الرابعة ستقتصر الآن على ثلاثة منتخبات وستعتبر النتيجة الأولى للبنان ضد الكويت لاغية، وقال في بيان رسمي وزعه اليوم "قررت لجنة المسابقات الموافقة على انسحاب منتخب لبنان من التصفيات من دون إنزال أي إجراءات أو عقوبات بحقه".

يشار إلى أن الاتحاد اللبناني لكرة القدم أرسل خطابا رسميا إلى نظيره الآسيوي يطلب فيه الانسحاب من البطولة مشيرا إلى الظروف المأساوية.

وقال الاتحاد اللبناني إن الهجمات الإسرائيلية أفقدت المسؤولين القدرة على الاتصال بالعديد من لاعبي المنتخب الوطني, في حين جعل إغلاق مطار بيروت والدمار الذي أحدثه القصف المكثف بالطرق، السفر للعب المباريات الخارجية شبه متعذر.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة