بريطانيا تعتقل مشتبها به في مطار مانشستر   
الجمعة 1426/8/19 هـ - الموافق 23/9/2005 م (آخر تحديث) الساعة 14:08 (مكة المكرمة)، 11:08 (غرينتش)
المطارات البريطانية في حالة من التأهب بعد التهديدات (الفرنسية-أرشيف)
اعتقلت الشرطة البريطانية شخصا في مطار مانشستر شمال غرب إنجلترا في إطار قانون مكافحة الإرهاب.
 
واستدعت الشرطة فرقة الكشف عن المتفجرات لفحص حقيبة عثر عليها تحت طائرة متوقفة في إحدى مدرجات المطار.
 
وقال مصدر في الشرطة البريطانية إن المشتبه به شوهد وهو يسير بطريقة مشبوهة أمام مكان تحميل إحدى الطائرات، حيث تمت السيطرة عليه بواسطة سلاح كهربائي لشل الحركة بعد أن قاوم عملية اعتقاله في المطار من قبل عناصر الشرطة.
 
ونقلت هيئة الإذاعة البريطانية (BBC) عن مصدر أمني قوله إن الشرطة رصدت رجلا وهو يسير تحت إحدى الطائرات حاملا حقيبة مشبوهة.
 
وقالت السلطات إن أجزاء من المطار أغلقت من بينها المدرجان رقم 1 و2 ما أحدث إرباكا في حركة الطائرات والمسافرين في المطار الذي يستخدمه نحو 19 مليون مسافر سنويا.
 
وأفادت مصادر الشرطة بأن فرقة المتفجرات التي وصلت المطار أجرت تفجيرا مسيطرا عليه دون أن يعرف المزيد من التفاصيل.
 
في سياق آخر يمثل اليوم أمام المحكمة أحد الرجال الأربعة المشتبه بهم في تفجيرات لندن الفاشلة في 21 يوليو/ تموز الماضي.
 
وكان الرجل ويدعى حسين عثمان -وهو من أصل إثيوبي- قد رحل من إيطاليا أمس الخميس، ووجهت له تهمة الشروع في قتل ركاب في محطة شيفردز بوش لقطارات الأنفاق غربي لندن. وسيمثل المشتبه به الذي يحمل اسما آخر هو حمدي إسحق أمام محكمة بلمارش جنوب شرق لندن.
 
وكان عثمان اعتقل في روما عند وصوله إليها بعد أسبوع من المحاولة الفاشلة لتفجير قطارات أنفاق في لندن.
 
تأتي هذه الحادثة في ظل الهواجس التي تعيشها بريطانيا منذ التفجيرات الانتحارية في شبكة المواصلات التي أسفرت عن مقتل 52 شخصا في 7 يوليو/ تموز، وما تلاه من محاولة فاشلة لتنفيذ سلسلة أخرى من التفجيرات في 21 من الشهر نفسه.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة