كلينتون يعلق تطبيق قانون يعزز العقوبات علىكوبا   
الخميس 1421/10/23 هـ - الموافق 18/1/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

بيل كلينتون
أعلن الرئيس الأميركي بيل كلينتون أنه علق لمدة ستة أشهر أخرى تطبيق قانون يسمى هيلمس-بورتون الذي يعزز العقوبات الأميركية المفروضة على كوبا منذ عقود ويسمح باتخاذ إجراء قانوني في الولايات المتحدة ضد شركات تستثمر في كوبا.

وأكد كلينتون في بيان له أن قراره هذا سيسهم في الجهود التي تبذلها واشنطن من أجل تعزيز التعاون الدولي بهدف دفع تغيير ديموقراطي سلمي في كوبا.

وتتيح المادة الثالثة من قانون هيلمس-بورتون الذي أقر في عام 1996 لمواطنين أميركيين كانت لهم ممتلكات في كوبا قبل ثورة عام 1959 محاولة الحصول على تعويضات من شركات أجنبية تعمل في ممتلكاتهم التي صودرت.

وقد أدى إقرار هذا القانون إلى انتقادات من شركات أوروبية وكندية تملك استثمارات في كوبا, واستعمل كلينتون صلاحياته منذ إقرار القانون في تعليق تطبيقه، لكنه طلب في المقابل من الأوروبيين ممارسة ضغط على كوبا من أجل احترام حقوق الإنسان.

ومن جهة أخرى قال وزير الخارجية الأميركي المعين كولن باول أمام لجنة الشؤون الخارجية في مجلس الشيوخ إن الرئيس المنتخب جورج بوش ينوي إبقاء العقوبات المفروضة على كوبا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة