استعدادات الحج.. استعراض وتحذيرات   
الأربعاء 7/12/1432 هـ - الموافق 2/11/2011 م (آخر تحديث) الساعة 2:51 (مكة المكرمة)، 23:51 (غرينتش)

جانب من استعراض الاستعداد لموسم الحج (الجزيرة نت)

سيدي محمود هلال-مكة المكرمة

أعلن الأمير نايف بن عبد العزيز ولي العهد السعودي وزير الداخلية ورئيس اللجنة العليا للحج اكتمال استعداد الحج للعام 1432 الهجري، عقب استعراض لقوات الأمن والدفاع المدني وفرق الخدمات المشاركة في الحج، كما حذر من أي محاولة للإخلال براحة الحجاج أو تعكير صفو مناسكهم.

وقال ولي العهد في مؤتمر صحفي إن الأمن فوق كل شيء وإنه لا يستثنى أحدا من ذلك، وحذر كل من يريد "تعكير صفو ضيوف الرحمن", وأضاف "إمكانياتنا مسخرة لمنع إيذاء أي حاج أو مجموعة من الحجاج".

ومع التأكيد على الجانب الأمني وزيادة القوات المشاركة في تأمين الحج واستعمال آليات جديدة، نفى ولي العهد أن تكون هناك أي معلومات عن أمور ستحدث، وقال "لا نتوقع شيئا، ولكن لا نعلم الغيب".

وأشار إلى أن الحجاج الذين جاؤوا من أجواء "يطبعها الحماس" حسب تعبير أحد السائلين، يجب أن ينسوا "كل تلك الأمور"، وأضاف "نحن مستعدون لمواجهة كل الأمور إذا حدثت, ومن أراد أن يعتدي فسنمنعه".

ونفى المسؤول السعودي أن يكون هناك تفاهم مع إيران بشأن الحج، وقال "لم نلاحظ منهم أي شيء في المواسم الماضية, ولا حاجة إلى تفاهم".

الأمير نايف حذر كل من يريد تعكير صفو موسم الحج (الفرنسية)
حشود
وحضر الأمير نايف استعراض حشود كبيرة من قوات الأمن العامة والخاصة وقوات الدفاع المدنية، الراجلة والمسيرة والجوية، ستشارك في الحج هذه السنة.

وقال مدير الأمن العام سعيد القحطاني قبيل انطلاق الاستعراض إن هذه الاستعدادات تأتي حرصا على سلامة وأمن وخدمة ضيوف الرحمن، أثناء تنقلهم بين المشاعر وفي المنطقة الوسطى (الحرم).

وأوضح القحطاني أن مختلف الوسائل البشرية والآلية مهيأة لخدمة الحجاج وتأمينهم، ونبه إلى أن "أي مظاهر تخل بمسيرة ضيوف الرحمن أو تعكير قيامهم بنسكهم" لن يسمح بها.

وأثناء الاستعراض، تقدمت فرق من قوات الأمن والشرطة والدفاع المدني بكامل عدتها، كما قامت طائرات عمودية بعرض إخلاء وإنزال, وتقدمت كذلك فرق طبية بسيارات للإسعاف ونقل الأدوية ومستشفيات ميدانية متنقلة، بالإضافة إلى قوات تدخل سريع.

وأفاد القحطاني بأن 1.8 مليون حاج دخلوا إلى المملكة من الخارج حتى اليوم، وأوضح أن اكتمال الحجاج منتظر في اليومين أو الثلاثة القادمة.

ولم يتحدث القحطاني عن حجاج الداخل، ولكن رئيس اللجنة الوطنية للحج سعيد جميل القرشي قال للجزيرة نت إن نحو 200 ألف حاج مصرح لهم سيحجون من الداخل، مشيرا إلى أن عددا غير المصرح لهم لن يعرف الآن، وربما لن يعرف أصلا.

طوافات من الاستعراض الأمني (الجزيرة نت)
جديد الحج
وإذا كان استعراض قوات الأمن المشاركة في الحج هذه السنة لا يختلف في شكله عن عروض السنوات الماضية، فإن حجمه قد ازداد وتنوعت اهتماماته.

فهناك لأول مرة فرق لقياس التلوث في الأنفاق والمجاري والأماكن المكتظة بالحجاج، كما أن عمل قطار المناسك بكامل طاقته وتمهيد مناطق جديدة بعرفات تعد من مستجدات هذا الحج.

ولكن "الذي تم عمله سيكون قليلا مما سيعمل وبدأ تنفيذه"، حسب تعبير ولي العهد السعودي، الذي أضاف أن وضع مكة المكرمة سيتغير خلال سنوات، "وسيكون الوصول إلى الحرم سهلا" بخلاف ما هو حاصل الآن.

كما أكد أن المملكة العربية السعودية ستوجد الوسائل الحديثة لتسهيل التحرك في مكة، وأن ما اعتمد من مشاريع ورصدت له ميزانية "هو شيء كبير وبدئ فعلا في تنفيذه".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة