نشطاء ألمان يتظاهرون ضد النفايات النووية   
السبت 1421/12/29 هـ - الموافق 24/3/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

نشطاء البيئة يحتجون على نقل نفايات إلى ألمانيا (أرشيف)
تجمع الآلاف من الأشخاص في شمال ألمانيا احتجاجا على خطط لإعادة شحن نفايات نووية من فرنسا إلى ألمانيا.

وقال منظمو التظاهرة وهم من جماعة حماية البيئة في ألمانيا إنهم يتوقعون مشاركة نحو 15 ألف شخص في المسيرة ببلدة لونبيرغ التي ستمر عبرها الشحنات النووية في وقت لاحق من هذا الأسبوع.

وتزمع فرنسا البدء في عملية إعادة النفايات النووية إلى ألمانيا الاثنين المقبل بعد أن أكملت معالجتها في أحد مواقعها النووية في لاهاي  حسب اتفاق بين الحكومتين.

وكانت الشرطة الألمانية قد فرقت يوم الجمعة الماضي تجمعين أقامهما نشطاء في منطقة بالقرب من خط للسكك الحديدية بين لونبيرغ وداننبيرغ من المتوقع أن تمر عبرها الشحنات النووية.

وكانت الجماعات المناهضة للأنشطة النووية في ألمانيا قد احتلت بصفة مؤقتة الأسبوع الماضي برجا للمراقبة عند موقع لدفن النفايات النووية في غورلبين جنوبي هامبورغ.

وأعلنت متحدثة باسم الجماعة أنهم ماضون قدما في خططهم لاحتلال 52 تقاطعا للسكك الحديدية شمال ألمانيا على الرغم من استعدادات الشرطة الجارية لإجهاض هذه الخطط.

ويسبب استئناف شحن النفايات النووية قلقا كبيرا لحزب الخضر المدافع عن البيئة وهو الشريك الأصغر في ائتلاف حكومة المستشار الألماني غيرهارد شرودر. 

 يذكر أن السلطات الألمانية كانت قد سمحت بنقل النفايات النووية بموجب اتفاقية بهذا الخصوص تم التوقيع عليها العام الماضي بمشاركة وزير البيئة الألماني يورغين تريتين وهو من حزب الخضر في حين دعا حزب المدافعين عن البيئة أعضاءه للتظاهر سلميا ضد هذه الخطوة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة