الجنوب يبدأ تشكيل قوته الجوية   
السبت 24/2/1432 هـ - الموافق 29/1/2011 م (آخر تحديث) الساعة 15:01 (مكة المكرمة)، 12:01 (غرينتش)
جنود من الجيش الشعبي لتحرير السودان (الأوروبية-أرشيف)

أعلن متحدث باسم الجيش الشعبي لتحرير السودان تسلم عشر مروحيات تمثل نواة للقوات الجوية لجنوب السودان تمكنها من مواجهة المليشيات وتأمين أراضيها المترامية الأطراف.
 
وقال فيليب أغوير "إنها أول محاولة لتزويد القوات الجوية بالعتاد لتقوم بمهمتها.. نحتاج جيشا قويا حين نصبح دولة مستقلة".
 
ولم يذكر أغوير الجهة التي تم شراء المروحيات منها، لكنه ذكر أن الطائرات يمكن استخدامها كطائرات حربية ضد جيش الرب للمقاومة الأوغندي الذي بثت هجماته عبر الحدود الرعب في الجنوب لسنوات.
 
وذكر أن القوات الجوية للجنوب لن تثير حفيظة الخرطوم نظرا إلى التفوق الهائل للقوات الجوية في الشمال.
 
وفي الخرطوم أوضح المتحدث باسم الجيش السوداني الصوارمي خالد أن الشمال لا يشعر بالقلق من هذه الخطوة، قائلا "إنها مروحيات نقل من الواضح أنه يمكن استخدامها كطائرات عسكرية إن أرادوا، ولكن يبدو أنهم لا يعتزمون ذلك".
 
وتفيد النتائج الأولية لاستفتاء تقرير مصير الجنوب الذي جرى يوم 9 يناير/كانون الثاني الجاري تنفيذا لاتفاقية السلام الشامل عام 2005 لإنهاء أكثر من عشرين عاما من الحرب بين الشمال والجنوب، بأن الأغلبية وافقت على الانفصال ويتوقع أن يقود إلى الاستقلال يوم 9 يوليو/تموز القادم.
 
وكانت السيطرة الجوية للشمال ميزة كبرى خلال الحرب الأهلية، لكن الخرطوم أشارت إلى أنها ستقبل بخسارة الجنوب المنتج للنفط، مما يعزز التوقعات باستقرار الدولة في الجنوب وبالنمو الاقتصادي.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة