بان يصوم تضامنا مع جياع العالم   
السبت 26/11/1430 هـ - الموافق 14/11/2009 م (آخر تحديث) الساعة 2:24 (مكة المكرمة)، 23:24 (غرينتش)
بان يركز على التكلفة الإنسانية لأزمة الغذاء (الفرنسية-أرشيف)

قرر الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون الصوم عن الطعام يوما كاملا للتضامن مع مليون جائع في العالم.
 
وتأتي هذه المبادرة استجابة لدعوة أطلقها المدير العام لمنظمة الأغذية والزراعة (فاو) جاك ضيوف قبل قمة للأمن الغذائي الأسبوع المقبل.
 
وقالت المتحدثة الأممية للصحفيين "الأمين العام ينوي الانضمام إلى الصوم خلال عطلة نهاية الأسبوع".
 
وأضافت ماري أوكابي أن بان أثناء صومه سيكون في طريقه لحضور قمة الغذاء التي تبدأ الاثنين بالعاصمة الإيطالية روما.
 
وأفادت أنه من المتوقع أن يؤكد بان في كلمته إلى القمة أن من غير المقبول وجود الكثير من الجياع في حين يملك العالم غذاء أكثر مما يكفيه.
 
وأضافت أوكابي "سيسلط الضوء على التكلفة الإنسانية لأزمات الغذاء والطاقة والاقتصاد الحديثة، وسيقول أن هذه الأزمات هي جرس إنذار بالنسبة للغد".
 
ودعت الفاو عقد القمة الفترة من 16 إلى 18 نوفمبر/ تشرين الثاني على أمل الحصول على تعهد صريح من قادة العالم بتخصيص 44 مليار دولار سنويا لمساعدة الدول الفقيرة على تحقيق الاكتفاء الذاتي من الغذاء.
 
وذكرت تقارير إعلامية أن مسودة الإعلان الختامي للقمة تتضمن فقط التزاما جماعيا بضخ المزيد من الأموال في التنمية الزراعية، وليس بها ذكر لمقترح بالقضاء على الجوع بحلول 2025.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة