أستراليا تحكم على باكستاني بعشرين عاما بتهمة الإرهاب   
الأربعاء 1427/7/28 هـ - الموافق 23/8/2006 م (آخر تحديث) الساعة 13:23 (مكة المكرمة)، 10:23 (غرينتش)

أستراليا شددت قوانين مكافحة الإرهاب بعد أحداث سبتمبر (رويترز-أرشيف)

أصدر القضاء الأسترالي حكما بالسجن لمدة عشرين عاما على مواطن من أصل باكستاني بتهمة "التخطيط لهجوم إرهابي" على الأراضي الأسترالية عام 2003.

وأدانت هيئة المحلفين المهندس فهيم خالد (36 عاما) أمام المحكمة العليا بتهمة التخطيط لعملية تفجير تستهدف شبكة الكهرباء في سيدني ومواقع عسكرية عدة في أكتوبر/تشرين الأول 2003.

وجاء في قرار الاتهام الذي صدر بحقه في يونيو/حزيران الماضي أنه خطط للقيام باعتداء "دعما لقضية سياسية ودينية وعقائدية هي الجهاد".

غير أن خالد نفى خلال محاكمته التي استغرقت أسبوعا الاتهامات كما نفى عزمه شن هجوم "إرهابي" أو أنه يؤمن بالجهاد.

وذكرت السلطات أن لودهي الذي انتقل إلى أستراليا عام 2003 استخدم اسم شركة وعنوانا مزيفين للحصول على معلومات بشأن مواد كيماوية يمكن استخدامها لصنع عبوات ناسفة محلية الصنع.

وأشارت إلى أنه وقبل وقت قصير من اعتقاله عام 2003 جرى تصويره وهو يضع مظروفا في صندوق قمامة عام وكان يحتوي على 38 صورة التقطت من الجو لقواعد عسكرية جرى تحميلها من شبكة الإنترنت.

وشددت أستراليا تدريجيا قوانين مكافحة الإرهاب العام الماضي، لتتضمن الاحتجاز الوقائي وزرع أجهزة تجسس في أجساد المشتبه بهم حتى بدون توجيه تهمة محددة لهم.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة