سول تدعم هوانغ رغم فضيحة تجارب الاستنساخ   
السبت 25/10/1426 هـ - الموافق 26/11/2005 م (آخر تحديث) الساعة 10:31 (مكة المكرمة)، 7:31 (غرينتش)
هوانغ اعترف باستخدام بويضات متبرع بها في تجاربه (الفرنسية)
أعلنت حكومة كوريا الجنوبية اليوم الجمعة دعمها لعالم ورائد الخلايا الجذعية هوانغ وو سوك الذي يواجه فضيحة تتعلق باللجوء إلى وسائل "غير أخلاقية" في أبحاثه العلمية.

واعترفت مصادر مسؤولة بوزارة الصحة في سول بأن هوانغ أخطأ, لكنها اعتبرت في الوقت نفسه أنه من المهم وضع "بنية أساسية علمية في مجال الخلايا الجذعية" في كوريا الجنوبية.

وقد اعتذر هوانغ وهو أكبر علماء كوريا الجنوبية في مجال الخلايا الجذعية بعد تبرع اثنتين من عضوات فريقه المعاون ببويضات لأغراض بحث يتعلق بالاستنساخ، وقال إن تعجله من أجل إحراز تقدم علمي غطى على "حكمه الأخلاقي".

وتأكيدا لاعتذاره أعلن هوانغ أنه سيتنحى عن موقعه كرئيس لنادي الخلايا الجذعية العالمي الذي تأسس الشهر الماضي في كوريا الجنوبية.

ووصفت الأوساط العلمية نجاح هوانغ في استنساخ كلب بأنه أعظم اختراع في هذا العام, وأصبح الكلب "سنابي" أول كلب مستنسخ في العالم, إذ يعتبر العلماء أن استنساخ الكلاب من أصعب العمليات في هذا الشأن.

وقد أعلن الفريق المعاون لهوانغ أن هذه القضية لن توقف الأبحاث المتقدمة باتجاه المزيد من الاكتشافات التي قالوا إنها تساعد في علاج العديد من الأمراض المستعصية.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة