البحرين تأمل التعويض على حساب الكويت   
الخميس 1425/11/5 هـ - الموافق 16/12/2004 م (آخر تحديث) الساعة 22:29 (مكة المكرمة)، 19:29 (غرينتش)

منتخب البحرين دخل البطولة بآمال نيل اللقب لكنه تعادل مع اليمن في مباراته الأولى (الفرنسية)


يسعى منتخب البحرين بقوة إلى تعويض ما فاته عندما يلتقي مع نظيره الكويتي مساء اليوم الثلاثاء في مواجهة غير مأمونة العواقب بالجولة الثانية لمنافسات المجموعة الثانية  لبطولة كأس الخليج السابعة عشرة لكرة القدم التي تستضيفها العاصمة القطرية الدوحة.

وفرضت نتائج الجولة الأولى نفسها على مباراة اليوم حيث أربكت هذه النتائج حسابات الفرق الأربعة بعد أن فشلت البحرين المرشحة بقوة لنيل اللقب في الفوز على منتخب اليمن المغمور، بينما لقيت السعودية حاملة اللقب هزيمة مفاجئة أمام الكويت.

وتواجه البحرين خطر الخروج المبكر من خليجي 17 إذا لقيت خسارة ثانية اليوم وهو ما يدعم التوقعات بأن يقدم الفريق عرضا قويا يحاول خلاله الدفاع عن سمعته وإنعاش آماله في المنافسة بهدف انتزاع اللقب.
 
أما الكويت فهي تتوق إلى فوز ثان يضمن لها التأهل إلى الدور الثاني لتلحق بعمان التي تأهلت عن المجموعة الأولى، ولتبرهن عمليا على أنها استعادت مستواها القوي خليجيا بعد فترة من التراجع تمثلت خصوصا في خليجي 16 التي استضافتها على أرضها وحققت خلالها نتائج سيئة.
 
كما تسعى الكويت للفوز لتحقيق هدف آخر هو الثأر لهزيمتها القاسية أمام البحرين صفر-4 في البطولة الماضية، علما بأن تاريخ لقاءات البلدين خليجيا يشير لتفوق كويتي عبر ثمانية انتصارات مقابل أربع هزائم وتعادلين.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة