تقرير يرصد انتهاكات إسرائيل ضد الصحفيين   
السبت 1435/7/4 هـ - الموافق 3/5/2014 م (آخر تحديث) الساعة 14:39 (مكة المكرمة)، 11:39 (غرينتش)

رصد تقرير حقوقي فلسطيني ارتكاب قوات الاحتلال الإسرائيلي 15 جريمة قتل بحق صحفيين أثناء أدائهم واجبهم المهني منذ انتفاضة الأقصى في سبتمبر/أيلول 2000.

وفي تقرير بعنوان "إخراس الصحافة" الذي يوثق انتهاكات الاحتلال الإسرائيلي بحق الصحفيين في الأراضي الفلسطينية، قال المركز الفلسطيني لحقوق الإنسان إن الفترة ما بين الأول من يناير/كانون الثاني 2013 و31 مارس/آذار 2014 شهدت تصعيداً ملحوظاً في انتهاكات قوات الاحتلال التي تمارسها ضد الصحفيين العاملين في الأراضي الفلسطينية المحتلة.

وجاء صدور التقرير -وهو الـ16 في سلسلة تقارير "إخراس الصحافة"- بمناسبة اليوم العالمي لحرية الصحافة الذي يوافق اليوم الثالث من مايو/أيار.

ووفقاً لما وثقه المركز الفلسطيني لحقوق الإنسان، فإن مجمل الاعتداءات والانتهاكات التي نفذتها قوات الاحتلال بحق الصحفيين منذ اندلاع الانتفاضة بتاريخ 28 سبتمبر/أيلول 2000 وحتى تاريخ /آذار 31 مارس/ آذار 2014 ارتفع إلى 1641 اعتداءً.

وقال المركز الحقوقي إن ما وصفها بحقائق عن تلك الاعتداءات مبنية على إفادات ضحايا وشهود عيان وتحقيقات ميدانية.

وأضاف أن تلك الإفادات "تظهر بما لا يقبل الشك أن تلك الجرائم اقترفت عمداً وأنه تم استخدام القوة بشكل مفرط دون مراعاة لمبدأي التمييز والتناسب، وعلى نحو لا تبرره أية ضرورة عسكرية".

ويُعنى المركز الفلسطيني بمراقبة وتوثيق ونشر انتهاكات قوات الاحتلال الإسرائيلي ضد الصحفيين.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة